أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار وتقارير / اتفاق برنامج الأغذية والمليشيات يخلو من ضمانات حقيقية تمنع سرق المساعدات

اتفاق برنامج الأغذية والمليشيات يخلو من ضمانات حقيقية تمنع سرق المساعدات

حذر مصدر في برنامج الغذاء العالمي بالعاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي من عملية فساد وصفها بــ”الكبيرة” ستحرم ملايين المحتاجين اليمنيين من الحصول على المساعدات الإنسانية المقدمة من قبل البرنامج.

واكد المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لأنه غير مخول بالحديث ان الاتفاق الذي وقعه البرنامج مع مليشيا الحوثي المدعومة من إيران وتم الاعلان عنه بداية الشهر الجاري يخلو تماما من الضمانات الفعلية القادرة على منع المليشيات من الاستيلاء على المساعدات.

وكشف المصدر بأن الاتفاق لم يشمل البصمة الالكترونية والبطاقة الذكية  بالطريقة التي  تم الاتفاق عليها مسبقا قبل ان تنقلب المليشيا على الاتفاق ولتي بمقدورها الحد بشكل كبير من تسرب المساعدات لتصل إلى أيدي غير المستفيدين.

لافتاً إلى أن تحويل المساعدات من عينية الى كاش، سيسهل على جماعة الحوثي الانقلابية الاستيلاء على  المساعدات و محو الأثر، حد تعبيره.

وبحسب المصدر، كان يمكن اكتشاف سرقة المساعدات العينية من خلال ملاحظة توفر السلع الخاصة بالمستحقين تباع في الاسواق، بالإضافة الى تقارير شركة الرقابة المصاحبة لأنشطة التوزيع، بينما سيكون من المستحيل إثبات تسرب المساعدات النقدية (الكاش) خاصة في ظل سياسة الترهيب التي تمارسها المليشيا على الشركاء المحليين سواء في انشطة التسجيل والتوزيع والصرف او الرقابة المصاحبة  للنشاط . 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *