الرئيسية / عربي ودولي / هجوم مزدوج على قاعدة أمريكية ورتل عسكري إيطالي في الصومال

هجوم مزدوج على قاعدة أمريكية ورتل عسكري إيطالي في الصومال

شن مسلحون صوماليون هجوما عنيفا على قاعدة تتولى فيها القوات الأمريكية مهمة تدريب قوات خاصة صومالية في حين استهدف انفجار منفصل رتلا عسكريا إيطاليا بالعاصمة مقديشو.
وذكر مسؤولون أمريكيون وإيطاليون إنه لم ترد أنباء عن سقوط قتلى أو مصابين في أي من الهجومين.

وذكر مصدر أمني والشرطة الصومالية أن سيارتين ملغومتين انفجرتا عند قاعدة بلدوجلي التي تؤوي أيضا قوات صومالية وقوات حفظ سلام أوغندية وأعقب ذلك إطلاق نيران من أسلحة صغيرة.
وأعلنت حركة الشباب المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن الهجوم.

وتقع قاعدة بلدوجلي على بعد نحو 100 كيلومتر غربي مقديشو. وهاجم مسلحون القاعدة في فبراير باستخدام مدافع مورتر لكن دون وقوع أي إصابات.

وأفادت السفارة الأمريكية في بيان ”أحبطت قوات الأمن هذا الهجوم الذي فشل في نهاية الأمر نتيجة تحليها باليقظة وسرعة الرد مما منع المهاجمين من اختراق‭‭‭ ‬‬‬الحدود الدفاعية الخارجية للقاعدة“.

وتأتي هجمات يوم الاثنين في أعقاب‭‭‭ ‬‬‬تراجع الضربات الجوية الأمريكية في الصومال.

وشنت القيادة‭‭‭ ‬‬‬العسكرية الأمريكية في أفريقيا أربع هجمات خلال الشهرين الأخيرين مقابل 28 هجوما في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي. وقالت القيادة إنها تراقب الوضع.
وذكرت حركة الشباب إن مقاتليها اخترقوا الحدود الخارجية للقاعدة لكن الشرطة نفت ذلك.