الرئيسية / اخبار وتقارير / قبائل حجة ترفض التحريض الحوثي ضد الشيخ دهشوش.. وتُحذر

قبائل حجة ترفض التحريض الحوثي ضد الشيخ دهشوش.. وتُحذر

 

استنكرت قبائل حجة، التحريض الممارس من قبل الحوثيين تجاه الشيخ فهد دهشوش رئيس فرع المؤتمر وأمين عام المجلس المحلي بالمحافظة.

ودانت قبائل حجة، في بيان صادر عنها، التحريض ضد الشيخ فهد دهشوش من قبل محمد علي الحوثي رئيس ما تسمى “اللجنة الثورية العليا” في اجتماعه بمشايخ قبائل “الحماريين” والذي قام بتأليبهم ضد الشيخ دهشوش وقبيلته.

وعبرت القبائل عن رفضها واستنكارها “هذا التحريض والاستعداء والتأليب الحوثي الذي يعبر عن الإفلاس الكبير الذي وصلت إليه المليشيا الحوثية”.

وقالت قبائل حجة في البيان: “لن يزيدنا هذا التحريض المفلس إلا التفافاً حول الشيخ دهشوش، تلك الهامة الوطنية الشجاعة الذي قامت مليشيات الحوثي بالتنكيل بإخوته وأقاربه وقبائله وأودعتهم السجون تعسفيا دون أي مبرر قانوني، مطالبة بإطلاق جميع المعتقلين من أسرته وقبيلته بدون مبرر قانوني”.

وناشد البيان المنظمات الإنسانية الحقوقية والمبعوث الأممي والأمم المتحدة بالضغط على مليشيا الإرهاب الحوثية لإطلاق سراح المعتقلين تعسفياً من أبناء دهشوش وقبائله وكل المعتقلين والأسرى الذين زجت بهم مليشيا الحوثي بسجونها تعسفيا من أبناء جميع مديريات محافظة حجة.

وشدد على عدم تكرار مثل هذه التصرفات التي لن تزيد أبناء محافظة حجة إلا تمسكا بالشيخ دهشوش واعتباره رمزا للتحرر من الاستبداد الحوثي الارهابي الكهنوتي والتحرر من العمالة لملالي إيران.

وحذر البيان من هذا الاستفزاز غير المبرر في ظل الوضع الاقتصادي المتدهور الذي أوصلت مليشيا الحوثي اليمن واليمنيين إليه بسبب تنفيذها لاجندة ملالي إيران.

وحذر البيان من ثورة شعبية عارمة ضد الكهنوت الحوثي لاستيلائها على المساعدات الإنسانية المخصصة للمواطنين ونهبها لتمويل حربها الخاسرة والمهزومة.

وهنأت قبائل حجة أبناء شعبنا اليمني العظيم بالانتصارات التي تتحقق يوميا للجيش والمقاومة الوطنية المشتركة بكل الجبهات.

وأكد البيان أن مليشيا الحوثي إلى زوال والشعب والوطن والحرية خالدون، مناشداً قبائل اليمن كافة بالوقوف صفا واحدا ضد التعسف والتحريض والإرهاب الحوثي كل بقبيلته ومنطقته، والوقوف بحزم وقوة ضد الكهنوت ودعم جميع جبهات العزة والكرامة والشرف والحرية بالمال والرجال للتخلص والتحرر من الإرهاب الحوثي الإيراني الكهنوتي.

وناشد المجتمع الدولي رفع أيدي مليشيا الحوثي الإرهابية الإيرانية عن المساعدات الإنسانية التي تستخدمها لاذلال المواطنين ولتمويل حربها العبثية ضد الشعب اليمني العظيم.

اترك تعليقاً