الرئيسية / اخبار وتقارير / أول تصريح لأنصار محمد عبدالعظيم الحوثي: لن نقف مكتوفي الأيدي..بعد قصف المليشيات لقرى بصعدة

أول تصريح لأنصار محمد عبدالعظيم الحوثي: لن نقف مكتوفي الأيدي..بعد قصف المليشيات لقرى بصعدة

صعدة-مأرب اليوم/

شنت مليشيا الحوثي الإرهابية، الثلاثاء 2 أكتوبر/تشرين الأول 2018، قصفاً مدفعياً طال عدداً من القرى في محافظة صعدة، فيما فجرت 3 منازل لأنصار الداعية المناهض لها محمد عبدالعظيم الحوثي.

وتشهد محافظة صعدة توتراً كبيراً ومواجهات لليوم الثالث على التوالي، بين المليشيا التابعة لزعيمها المدعو عبدالملك الحوثي وأنصار الداعية محمد عبدالعظيم الحوثي، أسفرت منذ الأحد الماضي عن مقتل نحو 40 عنصراً من الجانبين.

وذكرت مصادر محلية أن مليشيا الحوثي قصفت بالمدفعية قرى آل حميدان في مديرية سحار، والتي يقطنها أنصار عبدالعظيم.

ووفقاً للمصادر، فقد فجرت مليشيا الحوثي 3 منازل تابعة لأنصار عبدالعظيم في قرية آل حميدان، التي تفرض عليها حصاراً خانقاً منذ الأحد الماضي.

وبدأت رقعة السخط من مليشيا الحوثي تتسع إلى خارج محافظة صعدة، حيث توعدت قبائل مناصرة للداعية محمد عبدالعظيم، مليشيا عبدالملك الحوثي بفك الحصار المفروض على قرية “آل حميدان” ومغادرة المنطقة بشكل فوري، لافتة إلى أنها “لن تقف مكتوفة الأيدي”.

وكان الداعية محمد عبدالعظيم وصف، في بيان صحفي أمس الاثنين، مليشيا الحوثي بـ”المجرمين اللصوص”، ودعا أنصاره للتصدي لإرهابها.

اترك تعليقاً