الرئيسية / اخبار وتقارير / ماحقيقة دفع قطر بحميد الأحمر لمواجهة السعودية والامارات في القرن الأفريقي!!《تفاصيل》

ماحقيقة دفع قطر بحميد الأحمر لمواجهة السعودية والامارات في القرن الأفريقي!!《تفاصيل》

مأرب اليوم-متابعات/

تمكنت قطر من اخراج الإمارات من ميناء جيبوتي العام الماضي وتسعى حالياً لقرار من حكومة جيبوتي لإلغاء إتفاق تأجير قاعدة عسكرية للسعودية ..

وتناقل دبلوماسيون غربيون معلومات مفادها ان التحالف التركي القطري قد عقد العزم على الحد من النفوذ السعودي الإمارتي في منطقة القرن من خلال رصد نحو خمسة عشر ملياردولار تضخها حكومة قطر كإستثمارات مباشرة في جيبوتي والصومال واثيوبيا واريتريا والسودان ..

وتشير المعلومات لدخول شركات تركية كبرى بالإضافة لشركات اقليمية ودولية حليفة والدفع برجال اعمال من جماعة الإخوان المسلمين يحملون جنسيات أوروبية وعربية ويتبعون الذراع الإقتصادي والإستثماري للتنظيم الدولي للإخوان المسلمين ..

وتكشف المعلومات عن دور رئيسي وبارز لرجل الأعمال اليمني والقيادي البارز في حزب التجمع اليمني للاصلاح (إخوان اليمن) الشيخ/حميد بن عبدالله الأحمر ..

ولفتت المعلومات الى دور بارز ومحوري للأحمر في الخطة القطرية التركية لمحاربة وتقليص النفوذ السعودي الإماراتي في منطقة القرن الأفريقي كرأس حربة للمواجهات ..

وكشفت المعلومات عن تكليف الأحمر وتمويله كمستثمر في قطاعات الإتصالات والبنوك والإنشاءات والإعمار وربط علاقات شراكة مباشرة بينه وبين شخصيات نافذة في دول القرن الأفريقي تفضي في نهاية المطاف لتقليص وطرد الإستثمارات والنفوذ السعودي الإماراتي من تلك الدول كما حصل في جيبوتي ..

وتضيف المعلومات أن الأحمر قد قرر التضحية نهائياً بمصالحه وعلاقاته مع الرياض وحكومتها في إطار هذه الصفقة الكبرى مع القطريين والأتراك ..

.

اترك تعليقاً