الرئيسية / اخبار وتقارير / كيف تجاوب اليمنيون في جبهات التواصل الاجتماعي مع خطاب عميد جبهة الساحل الغربي؟ (رصد)

كيف تجاوب اليمنيون في جبهات التواصل الاجتماعي مع خطاب عميد جبهة الساحل الغربي؟ (رصد)

حظيت كلمة العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، قائد قوات المقاومة الوطنية، حراس الجمهورية، الأحد 25 أغسطس/آب 2019، في وقتها ومناسبتها، باهتمام وتداول كبيرين من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وجاءت التعليقات والردود الواسعة لتغطي قضايا ومواضيع تطرقت إليها الكلمة ومحل اهتمام ومتابعة اليمنيين، لا سيما ما يتعلق منها بالتطورات الأخيرة والتداعيات في عدد من المحافظات الجنوبية وتعز.

كما رصد آراء وتجاوب اليمنيين في جبهات مواقع التواصل مع خطاب عميد جبهة الساحل الغربي، ويعيد تقديم جزء من النقاش الذي تبع الكلمة في الحصيلة التالية:السياسي والإعلامي اليمني فهد طالب الشرفي، كتب معلقاً على جملة في الخطاب: “قال إني أرى النصر في وجوهكم. ونقول ونحن والله نرى النصر والمجد والحرية والكرامة في وجهك وفِي نبرات صوتك وثنايا حروفك.”ورحب الكاتب والصحفي همدان العليي بخطاب العميد طارق، واعتبر أن أهم ما قاله هو، إن بندقيته ورجاله لن تكون إلا ضد الحوثي، وإنه لن يخوض معارك جانبية.يصف حسن شاجرة خطاب العميد طارق صالح بـ”الزلزال” الذي نسف المؤامرات المغرضة “فطارق عفاش ناموس الوطنية وسنام الجهاد”

“تحدث العميد طارق بلغة وطنية حصيفة، وبكلمات كبيرة تُكتب بماء الذهب.” كما قال الصحفي رضوان الهمداني.

مضيفاً: “طارق عفاش يقولها للمرة الألف “رصاصنا لن يوجه إلا للحوثي.. والحديدة قادمة، وشكراً للتحالف”.من جانبه قال محمود أبو خاطر، إن هناك فرقا كبيرا بين الرجل العسكري الحقيقي وموظف الجمعيات الخيرية الذي أخذ الرتبة العسكرية بكيس سكر (..) واصفا حديث طارق عن بحث الإصلاح عن شماعة يعلقون عليها فشلهم “بعين الصواب”.وعلق الصحفي أمين الوائلي، في فيسبوك قائلاً: “أرادوها من طارق صالح ولما لم يحصلوا عليها اختلقوها ونسبوها له. وعندما تحدث جعلوا يتأولون خبطاً..

متابعاً: “هم لا يريدون شركاء في معركة وطنية. يريدون الآخرين وقوداً لمعارك غير وطنية.”

وأضاف: “هذا الصوت الموقفي الواضح لا يلبي شروطهم التي تقول إن مواجهة الحوثيين في الحوبان، مثلاً، هي حاجة زائدة عن الحاجة ومعركة نحن في غنى عنها.

“كما قال في السياق أيضاً رضوان الهمداني “سيتجنى عليه حلفاؤنا في الإصلاح للمرة المليون بأكاذيبهم وشيطنتهم المعتادة.. وهكذا دأبهم في تصويب أسلحتهم وأقلامهم ضد من يقفون معنا في المترس لمواجهة الإمامة.

“متابعاً: “دعم التحالف الشرعية المستلبة من الإخوان، فأسسوا الكثير من الألوية الوهمية، ودعم التحالف طارق عفاش فأسس ألوية لا يوجد فيها اسم وهمي، ويخضع الجميع للتدريب والتأهيل المستمر. وقف طارق عفاش أمام جيش منضبط، بينما تقفون أمام اللواء الأول مدفعية الذي قوامه قائد اللواء فقط، هو القائد والضباط والجنود والمدفعية كمان.

“يقول في فيسبوك محمد كنيد “لم نسمع منذ زمن خطابا حماسيا يعيد للنفس الروح، كما خطب العميد طارق. وأنصح كل من يهاجم طارق عفاش أن يراجع حسابه، لأن قواته تقاتل من أجل تحرير اليمن من براثين الإمامة الرجعية المتخلفة.”ودعا “أبو وليد” إلى الالتفاف حول العميد طارق من أجل محاربة الحوثي، مؤكدا أنه “حان الوقت للتخلص من الحوثي”.

ويعلق “حفيد السلاطين” في تغريدة على تويتر “أنه مهما حشد السفهاء طاقتهم وإعلامهم لمهاجمة طارق عفاش والمقاومة الوطنية، فلن ينالوا منها ويبقى العميد طارق ذلك القائد الفذ الذي نهض من بين الركام وربط على جروحه النازفة ليستأنف المعركه الأسمى والأقدس للشعب اليمني

.”وأعاد ناشطون ومغردون نشر مقتطفات من الكلمة التي ألقاها العميد طارق أمام وحدات رمزية من المقاومة الوطنية. وتحولت إلى تغريدات مقتبسة ومنشورات معاد تداولها وتشاركها في مواقع التواصل.وكان العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح وجه شكره لدول التحالف ممثلة بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية الذين قدموا قوافل من الشهداء من خيرة أبنائهم ورجالهم في تراب هذا الوطن، مؤكداً أن قواته لن تنجر إلى معارك جانبية كما يريدون عبر إعلامهم وأبواقهم بالحديث عن تعز وعن الحجرية وعن شبوة.

اترك تعليقاً