الرئيسية / اخبار وتقارير / قوة إصلاحية كانت متوجهة إلى عدن تنتشر للسيطرة على التربة

قوة إصلاحية كانت متوجهة إلى عدن تنتشر للسيطرة على التربة

قالت مصادر أمنية إن أكثر من 50 طقماً عسكرياً انتشروا في مدينة التربة، في محاولة للسيطرة على المدينة، من خلال استخدام التطورات في عدن مبرراً لوصول هذه الأطقم إلى المدينة.

وأضافت المصادر إن هذه الأطقم كانت تستعد للتحرك إلى عدن مع أطقم أخرى دخلت برفقة الحملة التي رافقها مدير الأمن منصور الأكحلي لتغيير مدير أمن الشمايتين بداية الشهر الجاري، غير أن انهزام قوات الإصلاح في عدن أوقف هذه القوة في التربة.

وذكرت المصادر أن قائد قوات الأمن الخاصة جميل عقلان، متمسك بتكليف محافظ تعز له بتولي منصب مدير أمن الشمايتين، ويرفض التسليم، وأن الوضع محتدم، وقوات حزب الإصلاح منتشرة حول إدارة الأمن في التربة.

اضف رد