الرئيسية / كتابات وتحليلات / هوامير الحرب العبثية

هوامير الحرب العبثية

بقلم / معتز خالد عنتر

لا يزال الواقع يفرض علينا عيش حرب لا ناقة لنا فيها ولا جمل، حرب لا تعنينا في شيء، نحن اليمنيين يجب ان ندرك ان المستفيد الوحيد من هذه الحرب هم تجارها الذين جعلت منهم الحرب من ذوي رؤوس الاموال ومن مترفي البلاد.

بينما يدفعون بالمعدمين إلى دوامات الصراع لكي تبقى امبراطورياتهم أطول فترة ممكنة، ولكن هذا الامر مهما طال فلن يستمر للابد.

وربما في لحظة من اللحظات ستشرق بصيرة الموهومين على الحقيقة التي يحاول تجار الدم حجبها وسيدركون اننا جميعاً كنا وقود هذه الحرب العبثية.

ومع أن هوامير الحرب يسعون جاهدين إلى تثبيت هذا الصراع كأمر واقع لا مفر منه الا اننا يجب الا نترك دعوات السلام التي ستفضح كل المتشدقين والمزايدين وتنهي آمال هؤلاء المتاجرين بمعاناتنا جميعاً.

الانجرار إلى حلبات النزاع التي يقودها هؤلاء الهوامير كي لا تنهار جبال كنوزهم التي حصدوها من هذه الحرب هو خطيئة كبرى بحق الوطن وحق ابنائه الذين يحلمون بوطن اجمل، وطن يجدون فيه ما يغنيهم عن سواه.

لقد جنى تجار الحرب الكثير من المغانم طوال السنوات الاخيرة، بينما لم ينل اليمني المسكين سوى الوهم، والأذى، والفقر، والضياع.

واستمرار التغييب الممنهج لوعي الناس وتعتيم الحقائق حول تجارة الحرب يزيد من وضعنا سوءاً.

نحن بجد نحتاج اليوم الى ادراك كلي ووعي شامل لما يحدث من حولنا بعيدا عن الخطب والعبارات المتكررة والمملة.

وهذا هو واجب النخبة الواعية في هذا الوطن، نشر الوعي للناس وتنويرهم.

 (نقلا عن منظمة نسيج الإعلامية)