الميلشيا تجبر محلات الدعاية طبع لوحات مجانية خاصة بذكرى النكبة وبالقوة

أجبرت مليشيات الحوثي الإرهابية مالكي محلات الدعاية والإعلان في العاصمة صنعاء على إعداد لوحات دعائية لتغطية احتفالها بذكرى انقلابها على السلطة.

وقال مالك أحد محلات الدعاية والإعلان لوكالة خبر، إن مليشيا الحوثي أجبرت مالكي محلات الدعاية والإعلان ومحلات الطباعة على إعداد وطبع مئات اللوحات الدعائية بمناسبة الذكرى الخامسة لانقلابها على السلطة الموافق 21 سبتمبر.

وذكر أن المليشيا اعتقلت عدداً من مالكي محلات الدعاية والإعلان والطباعة لرفضهم دعم احتفالها بذكرى الانقلاب واقتادتهم إلى جهة غير معروفة.

وأكدت مصادر مطلعة لوكالة خبر، أن قيادة المليشيا بالمجلس السياسي التابع للحوثيين رصدت مبالغ مهولة للتغطية الدعائية والإعلامية للمناسبة ذاتها، بالإضافة إلى أن قيادة المليشيا بأمانة العاصمة وجهت بإزالة مئات الدعايات التجارية على اللوحات الإعلانية في شوارع العاصمة صنعاء وترك مساحتها لشعارات الجماعة وذكرى انقلابها المزمع إقامته السبت المقبل.

وأشارت المصادر أن المليشيات تتعمد تجاهل ذكرى عيد الـ26 سبتمبر الذي أسقط النظام الإمامي البغيض الذي سيقام بعد أربعة أيام من احتفائها بذكرى انقلابها بهدف إزالته من ذهنية اليمنيين، وتسعى لترسيخ يوم انقلابها المشؤوم وسيطرتها على السلطة بقوة السلاح.