تمهيداً لإقالة الوزير العاطفي .. فعالية عسكرية لمليشيا الحوثي داخل إحدى الهناجر بصنعاء يتغيب عنها وزير الدفاع لأنه لا يعلم وغير موثوق فيه

مأرب اليوم – خاص

وفقاً لما ذكره موقع مأرب اليوم في وقت سابق حول إقالة عدد من الوزراء في حكومة مليشيا الحوثي المدعومة من إيران في العاصمة صنعاء بدى المشهد أكثر وضوحاً حيث تغيب وزير الدفاع في حكومة المليشيا عن عرض عسكري اقيم  داخل أحد الهناجر خوفاً من الطيران الحربي التابع للتحالف العربي.

وقال مصدر عسكري في تصريح لـ” مأرب اليوم ” إن وزير الدفاع  في حكومة المليشيا محمد العاطفي لم يكن يعلم بإقامة هذه الفعالية التي نظمتها وزارته .. مشيراً أنه مجرد ديكور فقط في الوزارة وأن متصدر المشهد في الوزارة هو الناطق يحيى سريع الذي يسعى جاهداً منذ تعيينه للصعود إلى الوزارة وتهميش دور الوزير لعدم ثقة جماعته فيه لاسما وقد أصدر في وقت سابق أوامر وتوجيهات صارمة إلى وسائل الإعلام المحلية بعدم التعامل مع تصريحات الوزير العاطفي في أي أخبار في القنوات المحلية التي تقع تحت سيطرت المليشيا.

وفي هذه الفعالية التي تنظمها الوزارة تغيب عنها وزير الدفاع لعدم علمه بها ويتصدر المشهد فيها يحيى سريع إبن الثلاثينيات المنتمي لجماعة الحوثي في حين ينتمي العاطفي لحزب المؤتمر الشعبي العام الغير موثوق فيه لحضور مثل هذه الفعالية السرية خوفاً من إبلاغ التحالف العربي أو ربما تحرزاً من عمل احداثيات لطيران الحربي الذي يتصيدهم بين الحين والأخر في عدد من الفعاليات العسكرية في عدد من المحافظات الواقعة تحت سيطرتهم .

وكان موقع مأرب اليوم قد كشف قبل أيام عن سعي حكومة المليشيا عن اقالة ثمانية وزراء لا ينتمون إلى جماعة الحوثي  من بينهم وزير الدفاع محمد العاطفي ومن المقرر ان يصدر فيه قرار بإقالته في الايام القليلة المقبلة ليتم تعيين يحيى سريع ناطق مليشيا الجماعة المدعومة من إيران.