الرئيسية / اخبار وتقارير / لجنة عسكرية تواصل حصر الأسلحة من معسكرات عدن تنفيذاً لبنود اتفاق الرياض

لجنة عسكرية تواصل حصر الأسلحة من معسكرات عدن تنفيذاً لبنود اتفاق الرياض


مأرب اليوم – عدن :

تواصل اللجنة الخاصة التابعة للتحالف العربي الذي تقوده السعودية، حصر الأسلحة المتوسطة والثقيلة، من معسكرات مدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي البلاد)، تنفيذاً لبنود اتفاق الرياض.

وبحسب تقرير ميداني فإن اللجنة التي تتألف من تسعة ضباط عسكريين من التحالف والحكومة والانتقالي، أجرت في وقت سابق، حصراً للقوى البشرية والأسلحة في معسكرات بدر واللواء الأول مشاة واللواء الثالث حماية رئاسية، بالإضافة إلى معسكر اللواء الأول حماية رئاسية في قصر معاشيق.

ووفق التقرير فإن اللجنة أخذت تعهدات من قِبل قيادة الوحدات والمعسكرات بنقل تلك الآليات والأسلحة إلى معسكر راس عباس، الذي تشرف عليه قوات التحالف.

في السياق، قال قائد أركان اللواء الثالث حماية رئاسية العقيد مصطفى الكازمي إن القوات الأمنية تواصل انتشارها في المواقع والنقاط العسكرية في مديريات محافظة أبين، شرق مدينة عدن.

وأشار الكازمي إلى أن القيادة الأمنية وجهت بتفعيل المواقع العسكرية في منطقة عكد التابعة لمديرية لودر، وصولا إلى مديرية المحفد، لفرض الأمن.

وأكد أن قيادة اللواء ستبدأ عملية الترتيب مع الوحدات الأمنية التابعة لوزارة الداخلية لاستلام مهام تأمين المنطقة الوسطى ومديرية المحفد بعد استكمال عملية الانسحاب، وعودة القوات الحكومية إلى مواقعها، وفقا لما خرجت به اللجنة العسكرية المكلفة بتنفيذ اتفاق الرياض.