الرئيسية / الصحة / الكركمين.. العنصر النشط للكركم الذى قد يساعد فى منع السرطان

الكركمين.. العنصر النشط للكركم الذى قد يساعد فى منع السرطان

مأرب اليوم – صحه وطب :

يعرف الكركم بأن له فوائد عديدة، كونه من التوابل الآسيوية الشهيرة على مستوى العالم، وغالبا ما يستخدم الكركم في صنع الكاري من أنواع مختلفة، وتعد مادة الكركمين العنصر النشط الرئيسي الموجود في الكركم، والتى اثبتت الدراسات أن له آثار مضادة للسرطان على الخلايا السرطانية.

وجدت الأبحاث الحديثة أن البلدان التي يبلغ متوسط ​​مستويات الكركمين فيها ما بين 100 إلى 200 ملجم يوميًا، تميل إلى إظهار معدلات أقل لأنواع معينة من أنواع السرطان مثل سرطان الثدي وسرطان الأمعاء وسرطان المعدة وسرطان الجلد.

دور الكركمين في علاج السرطان



تظهر الأبحاث أن الكركمين يبطئ نمو الخلايا السرطانية وتطورها وانتشارها، لأن الكركمين يقمع مختلف المواد الكيميائية المسؤولة عن نمو السرطان وانتشاره، فهو مفيد أثناء العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي لأنه يحسّن الخلايا السرطانية بشكل انتقائي ، مما يعزز فعالية العلاج.

كونه أيضا احد مضادات للأكسدة القوية ، فإنه يحمي الخلايا الطبيعية من الآثار السيئة للعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي. “

ووففا لتقرير موقع” organicfacts”يمكن استخدام الكركمين في السرطان للوقاية والعلاج، حيث إنه يبطئ نمو وتحول الخلايا السليمة إلى خلايا سرطاني، عن طريق تثبيط مختلف وسطاء التهابات ، وبالتالي يمنع السرطان، وحتى إذا تطور السرطان ، فإنه يقلل من نمو الورم عن طريق تثبيط العديد من عوامل النمو والجزيئات التي تساعد في انتشار خلايا السرطان من عضو إلى آخر في عملية ورم خبيث.

فإذا تم استخدامه كمساعد مع علاجات السرطان الأخرى المتاحة مثل العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي ، فإنه يعزز فعاليتها وكذلك يقلل من الآثار الجانبية منها، ومع ذلك ، هناك تحذيرات يجب اتخاذها مع بعض الأدوية ، لأنه يمكن أن يقلل من تخثر الدم.

الكركمين للاستخدام اليومي


قامت لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية بتعيين الكركمين في الفئة الآمنة للاستخدام، والتي تأتي فيها تلك الأطعمة والمواد الكيميائية فقط والتي يعتبرها الخبراء آمنين.

وفي العديد من دراسات السلامة والسمية، وجد أن الكركمين جيد التحمل وليس له أي آثار جانبية مثيرة للقلق، وهذه الأسباب تجعل من الآمن أن تؤخذ بانتظام للاستخدام الوقائي وكذلك العلاجي “.

للمساعدة في منع السرطان ، من المستحسن تناول كميات محددة من الكركمين يوميًا، حيث يبلغ متوسط الجرعة اليومية من الكركمين بين 500 – 2000 ملغ يوميًا .