الرئيسية / اخبار وتقارير / غريفيث يدعي عدم اهتمامه بأيقاف الحرب هدفنا حمايه الحديدة والميناء..تفاصيل الحوار

غريفيث يدعي عدم اهتمامه بأيقاف الحرب هدفنا حمايه الحديدة والميناء..تفاصيل الحوار

مأرب اليوم – المصدر أونلاين :

قال المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، إن اتفاق ستوكهولم قد أدى المهمة الأساسية وهي حماية مدينة الحديدة الساحلية وميناءها من الدمار الذي كان ينتظرها في حال استمرت الحرب، وعلى عكس كثير من المعنيين والمتابعين يرى غريفيث أن الفرصة مواتية للإنطلاق نحو اتفاق شامل.

وأشار غريفيث، في حديث صحفي لـ “المصدر أونلاين” أنه لا ينبغي ربط اتفاق السلام الشامل بتنفيذ كامل لاتفاق ستوكهولم، وهو ما يقدم تفسيراً للتصريحات المتكررة التي يطلقها مسؤولو الحكومة الشرعية بعد كل لقاء يجمعهم بالمبعوث الأممي يؤكدون فيها تمسكهم بتنفيذ مخرجات ستوكهولم، ومع أنها (التصريحات) تبدو عادية ومكررة إلا أنها تحمل رفضاً لدعوة الوسيط الأممي للذهاب نحو مفاوضات تتجاوز ستوكهولم.
وأكد غريفيث، أنه يسعى لإقناع أطراف الصراع بالذهاب محو مشاورات غير مشروطة تتعاطى “مع المسائل الكبيرة المتمثلة في الشرعية والحكم وتنظيم الفترة الانتقالية”.

يقول غريفيث إن الأمل هو سلاحه كمبعوث الأممي للاستمرار في مهمته والتعاطي مع حرب تشابك فيها المحلي والإقليمي والدولي، إلا أنه في حديثه يتراجع كثيراً إلى الوراء ليقدم نفسه كميسر لنقاشات بين أطراف يفترض أن تمتلك القدر الكافي من الرغبة في السلام وإيقاف العنف الذي تجاوز عامه الخامس وخلف عشرات الآلاف من القتلى وتسبب في أسوأ أزمة إنسانية في العالم.