الرئيسية / اخبار وتقارير / هذا ما يحدث : وزير في “الشرعية” بمهام “حوثية” من صنعاء

هذا ما يحدث : وزير في “الشرعية” بمهام “حوثية” من صنعاء

كشف الصحفي صالح البيضاني، عن معلومات صادمة، حول ارتباط وزير في حكومة الرئيس المؤقت عبدربه منصور هادي، بمليشيا الحوثي الذراع الإيرانية في اليمن.

وقال الصحافي البيضاني، في سلسلة تغريدات على حسابه في تويتر، إن “وزارة الاتصالات في الحكومة الشرعية باتت إحدى أخطر نقاط الضعف نتيجة لأدائها المشبوه وارتباط العديد من قياداتها بشبكات الفساد في صنعاء وعدن على حد سواء”.


وأكد أن لطفي باشريف، وزير الاتصالات في حكومة هادي، يعرقل أي محاولات لفصل التحكم في الانترنت والبريد وكافة الأنظمة التي ما زالت تدار من قبل الحوثيين.
وذكر أن بعض المحيطين به (باشريف) يقومون بزيارة مناطق سيطرة الحوثي بشكل منتظم”، مضيفا إن وزارته “ما تزال تدار بالكامل من الجراف بصنعاء”.


وقال البيضاني، في تغريدة أخرى: “استطاع الحوثيون زرع الكثير من العناصر داخل شبكات الفساد في الشرعية حتى تحظى تلك العناصر بالحماية الذاتية التي يوفرها لوبي الفساد النافذ والمتماس”.


وخلص إلى القول: “يستطيع المسؤول في الشرعية إذا أراد أن يصبح بطلا أن يحمل التحالف العربي مسؤولية الفشل في أي وقت، بينما لا يستطيع حتى التلميح لدور شبكات الفساد حتى لا تتضرر مصالحه ويفقد منصبه”.