الرئيسية / اخبار وتقارير / مليشيات الحشد الشعبي التابع للأصلاح تلاحق أبناء تهامة وإب ومديريات الساحل في تعز

مليشيات الحشد الشعبي التابع للأصلاح تلاحق أبناء تهامة وإب ومديريات الساحل في تعز


مأرب اليوم – متابعات خاصة

كشفت مصادر امنيه عن حمله اعتقالات تشنها مليشيات الاصلاح على كلاً من ابناء تهامه واب ومديريات الساحل في تعز .



وبحسب المصادر إن الحملة التي تشنها مليشيات حزب الإصلاح في تعز اعتقلت عمال بناء وأشخاصا قدموا من محافظات شمالية لاستخراج جوازات سفر ونزلاء فنادق ومالكي محلات زبيب ومكسرات، وأنه لم يسلم من الحملة حتى المختلين عقلياً في الشوارع.

وأضاف المصدر إنه تم كذلك اعتقال شباب كانوا محسوبين سابقا على قوات ابي العباس، ومنهم من كان يقاتل متطوعا للدفاع عن تعز، وكل من يعلن مساندته للقوات المشتركة في الساحل الغربي يتم اعتقاله.

وأشار المصدر إلى أن هناك العشرات من العمال من أبناء محافظة إب ومن أبناء مدينة زبيد محافظة الحديدة تم اعتقالهم من دكاكين يسكنون بها وغالبيتهم يعملون في البناء وبيع الخضروات ويتم اتهامهم بأنهم خلايا نائمة.

وقال المصدر إن مليشيات الإصلاح نشرت عناصر الحزب في الحارات لجمع معلومات عن كل السكان وعن السكان الجدد ويتم التجسس على كل من لا ينتمي إلى محافظة تعز.

وحددت مليشيات الإصلاح أبناء مديريات الساحل الغربي هدفا لتجسسهم، حيث يتم التعامل معهم كأبناء زبيد وتهامة بشكل عام ضمن دائرة الاتهام بالتحوث والعمل لصالح القوات المشتركة، في حين يتم اعتبار أبناء محافظة إب العاملين في تعز كمتحوثين.