الرئيسية / اخبار وتقارير / الإفراج عن سجناء في محافظة تعز – الإعلام الأمني

الإفراج عن سجناء في محافظة تعز – الإعلام الأمني

أفرجت السلطات القضائية باليمن اليوم الأحد، عن 86 سجينًا في محافظتي تعز والمهرة، ضمن إجراءات احترازية لتفادي تفشي وباء “كورونا” في السجون.


ونقل “الإعلام الأمني” التابع لشرطة محافظة تعز (جنوب غرب)، عن رئيس النيابة العامة، القاضي عبدالواحد منصور قوله إنه “تم الإفراج بالضمان الأكيد عن عدد (٣٧) سجين كمرحلة أولى”.

وأكد منصور أنه سيتم خلال الأيام القادمة الإفراج عن عدد من السجناء الآخرين المشمولين ضمن قرار مجلس القضاء الاعلى وتعميم النائب العام.

ودعا مدير السجن المركزي المقدم عصام سيف الكامل، رجال المال والأعمال إلى المساهمة في إعتاق حرية 17 سجين من السجناء المعسرين، الذين انتهت فترة سجنهم، وتعذر الإفراج عنهم بسبب الحقوق المالية التي في ذمتهم.

في ذات السياق، أعلنت السلطة القضائية بمحافظة المهرة (شرق)، الإفراج عن 49 سجيناً في إطار الإجراءات المتخذة لمواجهة فيروس كورونا.

وبحسب وكالة “سبأ” فإن النيابة العامة في محافظة المهرة، أفرجت عن 49 سجيناً من الذين قضوا ثلثي المدة المقررة في الأحكام الصادرة بحقهم، لتخفيف الازدحام بين نزلاء السجن.

بدورها أعلنت السلطة المحلية في المحافظة عن تكفلها بدفع المبالغ المالية عن المفرج عنهم من السجناء على ذمة القضايا الخاصة، بإجمالي مبلغ 17 مليون ريال يمني.

وجرت عملية الإفراج عن السجناء بحضور رئيس نيابة استئناف بمحافظة المهرة القاضي إبراهيم بن زين وأعضاء النيابة.

وكانت السلطة المحلية بمحافظة شبوة، اتخذت أمس السبت، قراراً مماثلا وأفرجت عن 43 سجيناً، بعد أيام من إعلان السلطات بمحافظة حضرموت (شرق البلاد)، الإفراج المشروط عن 83 سجينا لتفادي تفشي كورونا بالسجون.

وخلال الأيام القليلة الماضية، تزايدت مطالب منظمات حقوقية وإنسانية محلية ودولية وأممية بضرورة الإفراج عن السجناء، تزامنا مع مخاوف فيروس كورونا.

وحتى مساء الأحد لم يسجل اليمن أية إصابة بكورونا في مناطق الحكومة أو الخاضعة لسيطرة الحوثيين.