الرئيسية / اخبار وتقارير / قوات العمالقة: تنصب مصيدة لعناصر الحوثي في جبهة “البرح”

قوات العمالقة: تنصب مصيدة لعناصر الحوثي في جبهة “البرح”

اضحت المحارق هي المصير المحتوم للتعزيزات الحوثية خصوصا في الجبهات المحاذية لمحافظة تعز جنوبا ،فقد أحبطت القوات المشتركة، الأثنين، هجوماً جديداً شنته مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، بجبهة البرح (التابعة لمديري مقبنة) غربي محافظة تعز.

وتصدت القوات المشتركة، لمحاولة تسلل نفذتها عناصر المليشيا الحوثية في الساعات الأولى من فجر اليوم الأثنين، باتجاه مواقع الكتيبة الثالثة في اللواء الثامن عمالقة.

ويأتي الهجوم ضمن محاولات فاشلة ومتكررة تقوم بها ميليشيات الحوثي الارهابية خلال اسبوع واحد من تسللات او هجمات تنتهي بالهزيمة والهروب و يتصدى لها أبطال اللواء الثامن عمالقة ويمرغون انوفهم بالتراب ويلقنوهم شر الهزيمة.

وفي تصريح لقائد اللواء العقيد محمد الصالحي قال أن هذه الميليشيات تقوم بدفع أنصارها الى محرقة مستمرة لا تبالي بهم وتصنع في اعلامها انتصارات زائفة تعمل على حشد المغرر بهم من شباب المحافظات التي تسيطر عليها.

وأضاف الصالحي: اننا في كل مره نحذر هذه الميليشات من محاولة التفكير بالوصول فقط الي مواقع اللواء في جبهة البرح وسيأتي اليوم الذي نسيطر فيه قريباً على مواقع الميليشيات ونحرر باقي المناطق من رجس وفساد وارهاب ميليشيات الحوثي الارهابية في اليمن.

ووجه الصالحي رسالة هامة الى أهالي المغرر بهم بان يحافظوا على أبناءهم من ميليشيات الحوثي الايرانية ومن الفكر الشيعي الرافضي المتطرف والذي يدعوا للارهاب والقتل.

وقال قائد اللواء الثامن عمالقة العقيد محمد الصالحي، في تصريح صحافي، إن الميليشيات الحوثية تقوم بدفع عناصرها إلى محرقة مستمرة، في جبهة البرح، بحثاً عن انتصارات دعائية زائفة.