الرئيسية / اخبار وتقارير / البحث الجنائي يكشف “القصة كاملة” لوفاة شاب يمني في المكلا

البحث الجنائي يكشف “القصة كاملة” لوفاة شاب يمني في المكلا

كشف مدير البحث الجنائي بأمن وشرطة ساحل حضرموت العقيد ياسر العامري، الجمعة، عن القصة الكاملة لوفاة شاب في إحدى العزب السكنية بمدينة المكلا.

وقال العقيد العامري -في تصريح خاص لمركز الإعلام الأمني- إن الشخص الذي توفي مساء أمس الخميس يدعى (ع، ق، ش) من محافظة إب، ويسكن في أحد الفنادق والذي هو الآن مخصص للعزب الشبابية من العمال بديس المكلا، يعاني من بعض الأمراض.

وأشار إلى أن فريق مختص من البحث الجنائي والأدلة الجنائية مع مدير المركز الصحي بالأمن والشرطة باشروا بالنزول لمكان الحادثة بعد تلقيهم بلاغا من غرفة العمليات بالمحافظة التي بدورها أبلغت كل الجهات الأمنية من أجل تأمين المكان.

وأضاف “العامري” أن الفريق الصحي التابع للأمن والشرطة أخذ كافة الاحتياطات اللازمة، وأطّلع مدير المركز الصحي على كافة التقارير الطبية والعلاجات المتواجدة بالقرب من جثة الشخص والتي تشير إلى إصابته بحمّى فيروسية.

وتابع “من باب الحرص تم تعقيم الجثة والمكان بالكامل من قبل الفريق الصحي وتكييس الجثة وتأمينها صحياً، وأخذ عينة من الدم وتسليمها لمكتب الصحة العامة للتأكد من إصابة الشخص بكورونا من عدمه، ولكن الفحوصات جاءت من مكتب الصحة تؤكد أن الشخص مصاب بذبحة صدرية مع وجود مؤشرات بحمّى فيروسية”.

وأكد أن الأجهزة الأمنية فرضت إجراءات تحفظ على العمارة بشكل كامل وذلك من خلال منع الدخول والخروج إليها والقيام بعملية الرش التعقيمية.