الرئيسية / اخبار وتقارير / مالم يتم التضحية بعلي محسن الاحمر فالشرعية هي المعيق الرئيسي لتنفيذ اتفاق الرياض!!

مالم يتم التضحية بعلي محسن الاحمر فالشرعية هي المعيق الرئيسي لتنفيذ اتفاق الرياض!!


د/الفت الدبعي

مالم تبدا الشرعية بحزمة اصلاحات فورية بداخلها تبدأ من اصلاح مؤسسة الرئاسة وعمل اجتماعات منتظمة للرئيس ومستشاريه بشكل يومي لانتاج حلول لمشهد الصراع داخل أبين وجنوب اليمن.
ومالم تفكر الشرعية بالتضحية بعلي محسن الاحمر كنائب للرئيس هادي ويتم تعين نائب توافقي تقبل به جميع المكونات السياسية بحيث نخرج من هذا المأزق الذي نحن فيه ويذهب الجميع لتنفيذ اتفاق الرياض وتشكيل حكومة جديدة.
مالم يحدث ذلك فإن الشرعية تعتبر المعرقل الرئيسي لتنفيذ الاتفاق.
وهنا يصبح لا مجال سوى الضغط السريع للذهاب الى مشارات شاملة لجميع الاطراف بما فيهم اجبار الشرعية على تمثيل المجلس الانتقالي ضمن وفد الشرعية وما دامت المشاورات سوف تنعقد وفقا للمرجعيات الثلاث الحاكمة لعملية السلام فلن يكون هناك مشكلة لأن الكارثة الحقيقية هي السكوت حاليا على البلادة التي تمارسها قيادة الشرعية وهي تتفرج على معاناة المواطنين وتدهور سعر الريال والاقتتال في أبين دون ان تكلف نفسها بانتاج اي حلول وتكتفي بالتفرج على الوضع .
لذا لا مجال الا الذهاب الى شرعية جديدة وفقا للمرجعيات.

#اليمن_الاتحادي