الرئيسية / أخبار مأرب / قبائل ال طوق و المنيف عبيدة تعقد اجتماعا هاما لمناقشة قضية آل سبيعيان

قبائل ال طوق و المنيف عبيدة تعقد اجتماعا هاما لمناقشة قضية آل سبيعيان

مارب اليوم – اخبار مارب – خاص

استنكرت عدد من كبار قبائل مأرب، اعتداء حزب الإصلاح على نساء آل سبيعان وإبادة أسرة كاملة بحجة تواصلها مع المليشيا الحوثية

وقالت مصادر قبلية لـ« الرأي برس»، إن اجتماعًا عقد الخميس 2 يوليو 2020، ضم كبار مشايخ آل “ال منيف” وال “طوق” من قبائل عبيدة في البطحا، وناقشو الوفاء الذي قدمة علي بن ناصر عوشان وناجي ابن هيان عن الدماشقة في ما حصل في عرض وضرب النساء وأرض ومنازل ال سبيعيان وما حصل فيها من سلب وسرقة.

وأكدت المصادر، أن كبار مشايخ المناطق سالفة الذكر، اجمعو على “أن لا شرع ولا حق في ما حصل”، مطالبين، “الدماشقة” بالاعتذار، والوفاء في العيب الأسود وهتك العروض وتلزم الوجية انهم في قضية المعاور واحد وتبعاعة لما قال الشيخ مراد بن معيلي.

وكانت قوات تابعة لحزب الإصلاح نفذت الاثنين الماضي حملة أمنية كبيرة واقتحمت بالدبابات منازل آل سبيعيان في منطقة الخشعة في وادي عبيدة بمدينة مأرب وأحرقت ودمرن منازل آل سبيعيان متهمة آل سبيعيان بالتجسس لصالح الحوثيين

غير أن مصادر أكدت أن القوات التابعة لحزب الإصلاح هدفت من خلال الحملة لدعم أبناء آل هيان الذي نشب بنهم وال سبيعيان خلاف قبلي بين الأسرتين