الرئيسية / اخبار وتقارير / رئيس الحكومه يتوعد الفاسدين ويصدر توجيهات جديدة لجهاز الرقابة والمحاسبة

رئيس الحكومه يتوعد الفاسدين ويصدر توجيهات جديدة لجهاز الرقابة والمحاسبة

مارب اليوم – متابعات

تحدث رئيس الوزراء معين عبدالملك على ضرورة تفعيل دور الرقابة والمحاسبة في الاجهزة والمؤسسات الحكوميه، وذلك بالتزامن دعوة وزارة التخطيط إلى ربط أموال المنظمات بالبنك المركزي في العاصمة المؤقتة عدن.

ونقلت المصادر الرسمية أن رئيس الوزراء عقد لقاء مع قيادة الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة، وقال إن الفرصة باتت متاحة الآن وبعد تشكيل الحكومة الجديدة لترجمة التقارير الصادرة عن الجهاز وملاحظاته على أداء أجهزة ومؤسسات الدولة إلى واقع عملي ومحاسبة المقصرين والفاسدين عملياً وتطبيق ذلك على الجميع من دون أي استثناءات أو اعتبارات.

وشدد رئيس الحكومة اليمنية على أنه لن يكون هناك أي مبرر من الآن لغياب الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة في أي وحدة حكومية.

وخاطب قادة الجهاز الرقابي بقوله: “في الوزارات والجهات الحكومية والسلطات المحلية وأي جهات تحاول أن تعرقل أعمالكم، يمكنكم إبلاغنا وسنذلل لكم الصعوبات، ولن نتهاون في ذلك”.

وجدد عبد الملك تعهد حكومته بأن يكون عنوان المرحلة الحالية لعملها تعزيز النزاهة ومحاربة الفساد بجميع أنواعه المالية والإدارية وبشكل حاسم لا مساومة فيه، والتزامها المطلق بتعزيز الإيرادات والحفاظ على المال العام والحد من الهدر.

وأشار إلى أن الحكومة حريصة على دعم استقلالية عمل الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة ومنظومة الشفافية، والعمل بكل الوسائل لترسيخ مفهوم النزاهة كقاعدة.

وتوعد الفاسدين بأنهم لن يجدوا بعد اليوم مظلة لحمايتهم أو مراكز قوى تتستر على أفعالهم المدمرة والمضرة بالوطن والمواطنين.

وأوضح أن مهام الحكومة الجديدة الأساسية هي إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة ونشر الاستقرار وتحقيق التعافي الاقتصادي