الرئيسية / اخبار وتقارير / وسط حديث عن احتجاجات جديدة.. ترامب يدعو إلى نبذ العنف
US President Donald Trump departs the White House in Washington, DC, on December 12, 2020. - Trump travels to West Point, New York, to attend the Army-Navy football game. (Photo by ANDREW CABALLERO-REYNOLDS / AFP)

وسط حديث عن احتجاجات جديدة.. ترامب يدعو إلى نبذ العنف

مارب اليوم – الحره

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأربعاء “جميع الأميركيين” إلى الهدوء تزامنا مع مناقشة مجلس النواب توجيه اتهام جديد إليه إثر أحداث الكابيتول الدامية.

وقال ترامب في بيان مقتضب: “في ضوء تقارير عن مزيد من التظاهرات، أطالبكم بعدم اللجوء إلى العنف وعدم انتهاك القانون وعدم (ممارسة) التخريب من أي نوع. ليس هذا ما نمثله وليس هذا ما تمثله اميركا. أدعو جميع الاميركيين الى المساعدة في تهدئة التوترات”.

ويواجه ترامب إجراء عزل للمرة الثانية في الكونغرس بتهمة تشجيع الهجوم على مبنى الكابيتول الذي أوقع خمسة قتلى وأثار صدمة كبرى في أميركا والعالم.

وقد حاول ترامب، الثلاثاء التقليل من شأن الاجراء الذي يستهدفه معتبرا أنه مجرد مناورة من الديموقراطيين، وهو “استمرار لأكبر حملة مطاردة في التاريخ”.

واذا كان إجراء العزل لم يحصل سوى على صوت جمهوري واحد عند طرحه على خلفية القضية الأوكرانية قبل أكثر من سنة، فان العديد من أعضاء الحزب الجمهوري أعلنوا هذه المرة أنهم سينضمون إلى تحرك الديموقراطيين.

وعلق موقع يوتيوب التابع لشركة غوغل، الثلاثاء مؤقتا، قناة الرئيس دونالد ترامب وحذف تسجيل فيديو لانتهاكه قواعد الموقع التي تمنع التحريض على العنف.

وذهب موقع تويتر إلى ما هو أبعد بإغلاق حساب ترامب وحرمانه من التغريد.

وفيما كان الكونغرس الأميركي يعقد جلسة في 6 يناير للمصادقة على فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية، كان ترامب يتحدث أمام تجمع لأنصاره قرب البيت الابيض.

وقال ترامب لأنصاره: “لن تستعيدوا أبدا بلادنا إذا كنتم ضعفاء. يجب أن تظهروا قوة، يجب أن تكونوا أقوياء”.

وبعد خطاب ترامب اقتحم آلاف من أنصاره مبنى الكابيتول وحطموا النوافذ والأبواب، في هجوم باغت القوات الأمنية.

وقتل خلال هذه الأحداث خمسة أشخاص بينهم مؤيدة لترامب أصيبت برصاص عنصر أمن، وشرطي توفي لاحقا في المستشفى.