الرئيسية / أخبار مأرب / هادي ينسف دستور الجمهورية بقرارات ارتجالية ومراقبون:ستعود الاطراف الى نقطة الصفر

هادي ينسف دستور الجمهورية بقرارات ارتجالية ومراقبون:ستعود الاطراف الى نقطة الصفر

مارب اليوم – خاص

في خطوة مفاجئة اصدر الرئيس عبدربه منصور هادي قرارات جمهورية لتعيينات جديدة في مراكز الشرعية شملة كلاً من النائب العام ومجلس الشورى قرارات من شأنها نسف اتفاق الرياض.

مراقبون عبروا ل مارب اليوم ان قرارات هادي خطوة خطيرة قد تحدث انشقاقات من شأنها عرقلة كل برامج الحكومة الجديدة واعادة المتفقين الى نقطة الصفر ماقد ينتج توترات في المناطق المتنازع في ابين وشقرة .

قرارات غير دستورية

وقال محامون ومختصين بالشوون القانونيه ان قرارات هادي الاخيرة هي دس السم، بالعسل بالناحية القانونية لايمكن للرئيس الا اصدار قرار بتعيين، مجلس الشورى منتخب يرفعه المجلس ولا، يحق لهادي اتخاذ قرارات ارتجالية متجاوزاً كل نصوص الدستور اليمني وفقاً لمواد، الدستور اليمني الخاص بشأن البرلمان والشورى يتم اشعار الاعضاء ليتم الاجتماع ثم انتخاب رئيس للمجلس ثم بعد، ذلك ترشيح نواب للرئيس هذا مانص بالدستور مناقض لما تم خلال المرحلة السابقة فالبرلمان عقد جلسة مفتوحه وتم الترشيح وانتخاب رئيس خاص، به وهذا مالم يحدث مع، الشورى حيث وان الانتقائية التي يمارسها هادي قد تخلق شرخ قانوني كبير .

من جانب اخر توالت ردود الافعال المؤيدة والرافضة للقرارات واصفينها بالطلقه الاخيرة لنسف اتفاق الرياض فالمجلس الانتقالي شريك الشرعية عبر ان القرارات من شانها نسف كامل لاتفاق الرياض وفي صدد اصدار بيان رسمي بعد ساعات.

وتوالت واصفين القرارات بأنها لدى تصرف الرئيس هادي وليس للانتقالي سوى المناصفه الحكومية والجانب العسكري وغير مخول لاي اعتراض لقرارات هادي في اي موضوع غير الحكومة الذي تم الاتفاق بها عبر الرياض.

وقال ناشطون اعلاميون ان قرارات هادي جائت رداً على رفض الانتقالي دخول قوات اللواء الاول حماية رئاسية بقيادة سند الرهوي لتأمين الحكومة ورد اخرون، انها خطوه جديرة بنسف اتفاق الرياض وطرد الحكومة من عدن واعادة الاشتباكات وتدمير ماتبقى من اقتصاد البلد.

وغرد الدكتور ابوبكر القربي على حسابة تويتر “‏المؤسف ان توظف المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني الانتهاك الدستور والقانون باصدار قرارات تهدد كل التوافقات التي بنيتا عليه مما سيقود الى الفوضى المطلقة الي تتيح لكل طرف فعل ما يريد لتدمير ما تبقى من الدولة من اجل السلطة والمصالح لذلك أصبح التمسك بالدستور ضرورة وطنية

وقد كان اصدر الرئيس هادي قرارات مساء الجمعة بتعيين احمد بن ذغر رئيس لمجلس الشورى ونائبين له الى جانب تعيين احمد الموساي نائباً عاماً للجمهورية بدلاً عن علي الاعوش