الرئيسية / اخبار وتقارير / مجلس التعاون الخليجي يوكد دعم ومساندة اليمن للقضاء على المليشيات وتحقيق الامن والاستقرار

مجلس التعاون الخليجي يوكد دعم ومساندة اليمن للقضاء على المليشيات وتحقيق الامن والاستقرار

مارب اليوم – متابعات

أكد الدكتور نايف الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، دعم المجلس ومساندته لليمن والشعب اليمني في ظل الشرعية الدستورية ووفق المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن رقم 2216.
جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه الدكتور الحجرف مع دولة رئيس مجلس الوزراء اليمني، الدكتور معين عبد الملك سعيد، اليوم (الأربعاء).
وأكد الحجرف الموقف الثابت لمجلس التعاون في دعم اليمن وتعزيز الأمن والاستقرار في ربوعه، من خلال دعم الجهود المقدرة للحكومة اليمنية، والتي تمارس أعمالها من عدن رغم كل التحديات.
واستعرض الجانبان جهود المبعوث الأممي مارتن غريفيث، والمبعوث الأميركي تيميثي ليندركينغ، والجهود الدولية نحو دفع المسار السياسي لحل الأزمة اليمنية وضرورة استجابة جميع الأطراف لتلك الجهود لما فيه خير اليمن وشعبه.
واستنكر الجانبان هجوم الحوثيين على مأرب، واستهداف المناطق السكنية والمدنيين والنازحين، وكذلك عرقلة الحوثيين لمباشرة الفريق الفني معاينة ناقلة النفط «صافر»، في ممارساتٍ تعكس إصرار الحوثيين على انتهاك القانون الدولي، وعرقلة كل الجهود الأممية للدفع بمسار التسوية السلمية في اليمن.
كما أدان الجانبان استمرار الممارسات الحوثية باستهداف المملكة العربية السعودية بالصواريخ والطائرات المسيّرة، والتي تشكل انتهاكاً للقانون الدولي، الأمر الذي يتطلب موقفاً حازماً ضد ميليشيات الحوثي، مؤكدين دعم ومساندة المملكة العربية السعودية في الحفاظ على أمنها وسلامة أراضيها.
كما استعرض الجانبان جدول أعمال الاجتماع التاسع عشر للجنة الفنية المشتركة بين الأمانة العامة لمجلس التعاون والحكومة اليمنية والمقرر عقده في 2 مارس (آذار) المقبل، لتحديد الاحتياجات التنموية لليمن والتنسيق بشأنها لدعم اليمن في كل ما فيه خيره وازدهاره، ولتحقيق تطلعات الشعب اليمني في مختلف المجالات، والعمل على تعزيز الأمن والاستقرار لليمن وشعبه.