الرئيسية / اخبار وتقارير / المليشيات الحوثي تعلن مضيها في الهجوم نحو مارب بعد تحرير مناطق جديدة في الجوف

المليشيات الحوثي تعلن مضيها في الهجوم نحو مارب بعد تحرير مناطق جديدة في الجوف

مارب اليوم – متابعات

أعلنت مليشيا الحوثي، اليوم الاربعاء، مضيها في الهجوم نحو مدينة مارب الغنية بالنفط؛ في تصعيد متواصل للأسبوع الثالث على التوالي، بعد إعلان الجيش اليمني تحرير مناطق جديدة شرقي مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف.

وزعم المتحدث باسم المليشيا محمد عبدالسلام، في تصريحات صحفية، إنه تم ” استخدم مارب للاعتداء على صنعاء والجوف والبيضاء، ومواجهة هذا العدوان قضية أساسية ستستمر”.

وأدعى بان “مارب منطقة عسكرية أساسية منذ بداية الحرب، وما يحصل اليوم هو الموقف الصحيح”؛ في اشادة بهجوم المليشيا.

وبرر استمرار عدوان المليشيا على مارب بأنه “لا يوجد تحرك حقيقي لإيقاف الحرب”.

وقلل من الجهود الامريكية بشأن السلام في اليمن، قائلا ان “الموقف الأمريكي لم يتجاوز حدود الكلام…”.

يأتي ذلك بعد ان دعت منظمات حقوقية يمنية، اليوم، الأمم المتحدة وواشنطن، للتدخل العاجل والضغط على الحوثيين، لإيقاف الهجوم العسكري صوب مأرب.

واتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها، النظام الإيراني، باستخدام الحوثيين، كورقة ضغط على المجتمع الدولي والإدارة الأمريكية للحصول على مكاسب تتعلق بإعادة إحياء الاتفاق النووي.

وتجددت خلال الأسبوع الماضي، المواجهات العنيفة بمحافظة الجوف بين المليشيا الحوثية وقوات الجيش اليمني المسنودة برجال القبائل ومقاتلات التحالف؛ والتي تسعى الى تخفيف الضغط العسكري على قواتها المتمركزة في مأرب المحاذية، والتي تشهد منذ عدة أسابيع هجوماً عسكرياً واسعاً من قبل الحوثيين، في محاولة منهم للسيطرة على المحافظة الغنية بالنفط.