الرئيسية / عربي ودولي / مقتل عشرات الحوثيين بغارات للتحالف وبقصف للجيش غرب مأرب

مقتل عشرات الحوثيين بغارات للتحالف وبقصف للجيش غرب مأرب

أعلنت قوات الجيش اليمني، الأحد، عن تكبيد ميليشيا الحوثي الانقلابية، المدعومة من إيران، خسائر فادحة في العتاد والأرواح، في جبهات محافظتي مأرب والجوف وبإسناد من مقاتلات تحالف دعم الشرعية.

وأوضح الموقع الرسمي للجيش اليمني، أن قواته خاضت معارك وصفها بـ”البطولية” في جبهات الكسارة والمشجح وصرواح غرب مأرب، أفشلت خلالها تسللات ومحاولات هجوم فاشلة لمجاميع من الميليشيا الانقلابية على عدد من المواقع، وكبدتها قتلى وجرحى، بينهم قيادات وتدمير عدد من الآليات والمعدات.

وأشار إلى أن المعارك تواصلت منذ وقت متأخر أمس السبت وحتى اليوم الأحد، على امتداد الجبهات الثلاث، وانتهت بمصرع وإصابة عدد من الميليشيات، ولاذ من بقي من عناصرها بالفرار.

وتزامنت المعارك مع قصف مدفعي وجوي مكثف، طال تجمعات وتحصينات وتعزيزات قادمة إلى جبهات صرواح والمشجح.

وتمكنت المدفعية من إعطاب رشاش عيار 14.5 مل، وتدمير 3 آليات قتالية تابعة للميليشيا، بينما تمكنت الضربات الجوية من تدمير 5 آليات وأطقم قتالية، وعربتي pmp، ومخزن أسلحة.

كما أسقطت الدفاعات الجوية لقوات الجيش، طائرتين مسيرتين للميليشيا الحوثية، في جبهات القتال غرب محافظة مأرب.

ونشر المركز الإعلامي للجيش اليمني، مشاهد مصورة لسحق عناصر الميليشيا الانقلابية أثناء محاولتها التسلل إلى مواقع الجيش غرب مأرب.

إلى ذلك نفذ الجيش اليمني هجوماً خاطفاً على مواقع ميليشيا الحوثي الانقلابية، في جبهة الخنجر بمديرية “خب الشعف” شمال محافظة الجوف.

ونجحت قوات الجيش في إلحاق خسائر بشرية ومادية في صفوف الميليشيا، وفق الموقع الرسمي للجيش اليمني.

وأفاد أن الهجوم يأتي عقب محاولة الميليشيا شن هجمات على مواقع للجيش، في محاولة منها لاستعادتها بعد أن خسرتها في معارك سابقة إلا أنها باءت بالفشل.

وتزامن الهجوم مع ضربات لمدفعية الجيش استهدفت تحصينات الميليشيا، وكبدتها خسائر في العتاد والأرواح.

كما نفذ طيران التحالف سلسلة غارات على تجمعات الميليشيا الحوثية، في مواقع متفرقة من جبهة “الخنجر”، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى وتدمير آليات تابعة للميليشيا.