الرئيسية / منوعات / “فاست آند فيوريوس 9” يحقق إيرادات قياسية

“فاست آند فيوريوس 9” يحقق إيرادات قياسية

وجاءت إيرادات الفيلم لعطلة نهاية الأسبوع، أكبر مما حقق الإصدار السابق للسلسلة عام 2019، ما يعني أن أداء الفيلم قوي جدا، حتى بمقاييس ما قبل جائحة كوفيد-19.

وجاءت أرقام عطلة نهاية الأسبوع الكبيرة في أميركا، لتضيف إلى النجاح العالمي للفيلم، الذي حقق حتى الآن 405 ملايين دولار، منذ افتتاحه حول العالم، الشهر الماضي.

ورغم التذبذب في أرقام إيرادات شباك التذاكر في هذا الموسم الصيفي، إلا أن أداء“F9”  يبدو مهما جدا لصناعة السينما، التي تحاول استعادة عافيتها بعد تفشي جائحة كوفيد-19، وتراجع أرقام شباك التذاكر.

ويعد هذا الافتتاح القوي أيضا، نجاحا آخر لسلسلة “فاست آند فيوريوس“، التي تعتبر من أشهر الأسماء في صالات السينما، بعد أن حققت أكثر من 6 مليارات دولار في جميع أنحاء العالم.

وقد تم تأجيل إصدار “F9” عدة مرات بسبب جائحة كورونا، ولم تهدر شركة “ينيفيرسال” أي وقت لتعلن تأجيل عرضه الأول، الذي كان مقررا في مايو 2020، في خطوة لم تلق ترحيبا كبيرا حينها.

وفي ديسمبر، قالت دونا لانغلي، رئيسة مجموعة يونيفرسال الترفيهية، إن دور العرض “كانت مستاءة جدا منا، لأنهم اعتقدوا أننا بالغنا في رد فعلنا. حتى البعض داخل الشركة اعتقدوا أننا مجانين بعض الشيء لفعل ذلك“.

وعلى الرغم من أن إيرادات افتتاح “F9” تعد خبرا جيدا، لكن لا يزال أمام صناعة السينما طريق طويل قبل أن تصل إلى مستويات ما قبل الجائحة.

لكن الظروف تبدو مواتية لعودة الحياة إلى صالات العرض الأميركية، قبل أيام من عطلة الرابع من يوليو، عيد الاستقلال في الولايات المتحدة، المرتبطة تاريخيا بالذهاب إلى دور السينما، وقبل نحو أسبوعين من إطلاق شركة “مارفيل” فيلمها المرتقب، والمؤجل من العام الماضي “Black Widow “، أو “الأرملة السوداء“.