الرئيسية / عربي ودولي / استطلاع: غالبية الأتراك يؤيدون الانسحاب من أفغانستان

استطلاع: غالبية الأتراك يؤيدون الانسحاب من أفغانستان

أكد استطلاع رأي في تركيا أن غالبية الأتراك يؤيدون انسحاب القوات التركية من أفغانستان، وتراجعاً في شعبية حزب العدالة والتنمية الحاكم بين صفوف الناخبين.

إلى هذا، كشف استطلاع حديث أجرته مؤسسة ميتروبول لاستطلاعات الرأي فإنه يؤيد حوالي 62 في المائة من الجمهور انسحاب تركيا لقواتها من أفغانستان.

وخضعت أفغانستان لحكم طالبان في 15 أغسطس عندما سيطرت على العاصمة كابل، ما تسبب في حالة من الذعر لدى الأفغان حيث سعى الآلاف لمغادرة البلاد.

وانسحبت القوات الأميركية من أفغانستان بعد 20 سنة من الإطاحة بحكم طالبان إثر هجمات برجي التجارة العالمي 2001 في نيويورك، واتهام واشنطن لتنظيم القاعدة الذي كان متمركزاً في أفغانستان بالمسؤولية عن الهجمات.

وقال 61.6 بالمائة من المشاركين في الاستطلاع “نعم” رداً على سؤال عما إذا كانوا يعتقدون أن القوات التركية يجب أن تغادر أفغانستان، على غرار خطوات الولايات المتحدة.

بينما قال 27.4 في المائة من المشاركين في الاستطلاع إن الجيش التركي يجب أن يبقى في أفغانستان، فيما قال 11 في المائة إنه ليس لديهم رأي في هذا الموضوع.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (رويترز)

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (رويترز)

تراجع بشعبية حزب أردوغان

وشكل 64.8 بالمائة من ناخبي حزب الحركة القومية (حليف حزب العدالة والتنمية) من نسبة الرافضين لاستمرار بقاء القوات التركية في أفغانستان، مقابل 46.7 بالمائة من ناخبي حزب العدالة والتنمية أيدوا انسحاب القوات التركية.

كذلك قالت مؤسسة ميتروبول إن أصوات حزب العدالة والتنمية الحاكم بلغت 29.3 من مجمل أصوات الناخبين في أحدث استطلاع رأي أجرته المؤسسة في 28 ولاية خلال الفترة بين 19 و23 يونيو الماضي، شارك فيه 1740 شخصا.

كما تراجعت أصوات حزب الشعب الجمهوري أكثر أحزاب المعارضة التركية إلى 19 في المائة من أصوات الناخبين، وحصل حزب الخير المعارض ما نسبته 10.2 من أصوات الناخبين، وحزب الشعوب الديمقراطي 9.7 في المائة، وحزب الحركة القومية 7.3 في المائة.