الرئيسية / عربي ودولي / من هو رجل طالبان الثاني.. نشأ في قندهار!

من هو رجل طالبان الثاني.. نشأ في قندهار!

قبل يومين وصل الرجل الثاني في طالبان إلى قندهار التي كانت تعتبر عاصمة الحركة المتشددة عندما كانت تتحكم بالسلطة في أفغانستان بين عامي 1996 و2001.

إلا أن الملا عبد الغني برادر انتقل اليوم السبت، وهي المرة الأولى التي يعود فيها زعيم كبير في حركة طالبان علنا إلى العاصمة منذ أن أطاح بها تحالف تقوده الولايات المتحدة في أعقاب هجمات 11 سبتمبر 2001.

فمن هو عبد الغني برادر؟

ولد في ولاية أروزغان، جنوب أفغانستان، إلا أنه نشأ في قندهار.

يعتبر أحد مؤسسي طالبان مع الملا عمر الذي توفي عام 2013، لكن لم يعلن عن ذلك لمدة عامين.

وكما هي الحال بالنسبة إلى العديد من الأفغان، طبعت حياته بالغزو السوفياتي عام 1979 الذي جعله يحمل السلاح ويميل إلى الحركة المتشددة.

ويُعتقد أنه قاتل إلى جانب الملا عمر.

عبد الغني برادر (أرشيفية- فرانس برس)

عبد الغني برادر (أرشيفية- فرانس برس)

بعد التدخل الأميركي وسقوط نظام طالبان عام 2001، قال إنه كان ضمن مجموعة صغيرة من المتمردين المستعدين للتوصل إلى اتفاق يعترفون فيه بإدارة كابل، لكن هذه المبادرة باءت حينها بالفشل.

كما يشار إلى أنه كان القائد العسكري لطالبان عندما اعتقل عام 2010 في كراتشي بباكستان. ليطلق سراحه لاحقا عام 2018 بضغط من واشنطن.

يحظى باحترام فصائل الحركة

يحظى برادر باحترام مختلف فصائل طالبان التي تصغي إليه، وقد تم تعيينه لاحقا رئيسًا لمكتبها السياسي في قطر.

قاد المفاوضات مع الأميركيين التي أدت إلى انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان، ثم محادثات السلام مع الحكومة الأفغانية التي لم تأتِ بنتيجة.

 برادر (أرشيفية- فرانس برس)

برادر (أرشيفية- فرانس برس)

أتت عودته إلى البلاد، بعد أن استولت طالبان على السلطة يوم الأحد الماضي، إثر هجوم واسع النطاق شنته في مايو مع بدء انسحاب القوات الأجنبية من البلاد.

وحط في قندهار بجنوب أفغانستان، المدينة التي كانت مركزا لحكم طالبان بين 1996 و2001، في الولاية التي تحمل الاسم نفسه وكانت مهد الحركة في مطلع التسعينات.