الرئيسية / عربي ودولي / فيديو.. قناص حوثي يصيب يمنياً بجروح خطيرة في الحديدة

فيديو.. قناص حوثي يصيب يمنياً بجروح خطيرة في الحديدة

أصيب رجل يمني بجروح خطيرة، مساء الاثنين، برصاص قناص تابع لميليشيا الحوثي الإرهابية، في قرية النامسة بمديرية الدريهمي، جنوب الحديدة، غرب اليمن.

وقال المواطن علي عبدالله عمر إن نجله هيثم أصيب بطلق ناري من قناص حوثي، استهدفه أثناء جلوسه مع صديقه بجوار المنزل في قرية النامسة.

علي عبدالله في المستشفى حيث يتم إسعاف ابنه هيثم

علي عبدالله في المستشفى حيث يتم إسعاف ابنه هيثم

وأضاف أنه قام بإسعاف نجله فور إصابته إلى مستشفى الدريهمي الميداني.

في السياق نفسه، أفاد مصدر طبي في مستشفى الدريهمي أن المصاب تعرض لطلق ناري استقر في عنقه، لافتاً إلى أن حالته خطيرة، وتم تحويله إلى مستشفى الخوخة بعد إجراء الإسعافات الأولية اللازمة له.

هيثم خلال محاولة إسعافه في المستشفى

هيثم خلال محاولة إسعافه في المستشفى

وكانت إحصائية نشرها إعلام القوات المشتركة، كشفت عن مقتل وإصابة 176 مدنياً بينهم 62 طفلاً وامرأة بنيران ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة إيرانياً، في مناطق الساحل الغربي اليمني خلال السبعة الأشهر الماضية من العام الجاري 2021.

وأفاد مصدر طبي بأن ميليشيات الحوثي تسببت منذ بداية شهر يناير وحتى نهاية يوليو 2021 بمقتل وإصابة 176 مدنياً استقبلتهم المستشفيات والمراكز الطبية في المناطق المحررة بالساحل الغربي.

وأوضح أن من بين الضحايا 40 مدنياً، بينهم 10 نساء و5 أطفال، قُتلوا متأثرين بإصابتهم، من ضمنهم 21 مدنياً قتلوا جراء انفجار ألغام و أجسام متفجرة و15 آخرين بشظايا مقذوفات و4 مدنيين بطلق ناري.

وأضاف المصدر أن عدد الجرحى وصل إلى 136 مدنياً، بينهم 26 طفلاً و21 امرأة، منهم 50 مدنياً أصيبوا بشظايا مقذوفات بعضهن أطلق من طيران حوثي مسير، و48 آخرين بانفجار ألغام، و36 مدنياً بعيارت خفيفة ومتوسطة، و2 آخران بسلاح “م. ط. 23”.

وأشار إلى أن الضحايا سقطوا في مديريات حيس والدريهمي والتحيتا والخوخة والحوك ومدينة الحديدة، ومديريات المخا وذوباب والمعافر وموزع غرب تعز.

وتسببت ميليشيات الحوثي في مقتل وإصابة ونزوح آلاف المدنيين اليمنيين في مختلف مناطق الساحل الغربي منذ إعلان الهدنة الأممية أواخر 2018.