الرئيسية / عربي ودولي / الأردن.. تهمة خطيرة للنائب العجارمة بتهديد حياة الملك عبدالله

الأردن.. تهمة خطيرة للنائب العجارمة بتهديد حياة الملك عبدالله

ما زالت تداعيات قضية النائب الأردني المفصول من البرلمان أسامة العجارمة مستمرة، فبعدما أثار جدلاً واسعاً في مايو الماضي بسبب تصريحاته المثيرة للجدل وما تبعها من أفعال لأنصاره من إطلاق نار على القوات الأمنية وقطع للطرقات، يعود العجارمة للمشهد من جديد بعد مصادقة النائب العام على التهم الخطيرة الموجهة إليه وعلى رأسها تهديد حياة الملك عبدالله الثاني.

فقد صادق النائب العام لمحكمة أمن الدولة الأردنية على قرار الظن الصادر عن مدعي عام محكمة أمن الدولة في قضية النائب المفصول المتهم أسامة العجارمة وعدد من المتهمين.

وأسند النائب العام تهم اقتراف أفعال بقصد إثارة عصيان مسلح ضد السلطات القائمة والتهديد الواقع على حياة الملك. كما، وجه النائب العام تهمة تصنيع مواد ملتهبة بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية بالاشتراك، والمؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية وتهم أخرى بالتلازم القانوني.

كذلك، اتخذت الإجراءات القانونية اللازمة لتبليغ المتهمين لائحة الاتهام ليصار فيما بعد إحالتها إلى محكمة أمن الدولة صاحبة الاختصاص للنظر فيها والبدء بإجراءات المحاكمة.

النائب أسامة العجارمة

النائب أسامة العجارمة

إساءة وتجميد عضوية

وكانت الأجهزة الأمنية اعتقلت النائب السابق أسامة العجارمة في يونيو الماضي، بعد أن صوّت البرلمان لصالح فصله قبل نحو أسبوعين.

وقال وزير الداخلية الأردني مازن الفراية حينها، إن الاعتقال تم بناء على مذكرة صادرة عن المدعي العام لمحكمة أمن الدولة، دون مزيد من التفاصيل، وفق وكالة الأنباء الأردنية (بترا).

يذكر أن قضية العجارمة، بدأت في مايو الماضي عندما صوّت البرلمان الأردني على تجميد عضويته عاماً واحداً، بسبب إساءته للمجلس وهيبته وسمعته وأعضائه والنظام الداخلي للبرلمان.

كما، نص قرار المجلس حينها، على حرمانه من الاشتراك بأعمال المجلس وقطع مخصصاته خلال فترة التجميد.

ووقعت المشادة الكلامية بين العجارمة ورئيس مجلس النواب عبد المنعم العودات في 24 مايو الماضي، بسبب انقطاع التيار الكهربائي قبلها بثلاثة أيام في العديد من محافظات البلاد.