الرئيسية / عربي ودولي / أردوغان: نجري محادثات مع طالبان حول تشغيل مطار كابل

أردوغان: نجري محادثات مع طالبان حول تشغيل مطار كابل

كشف الرئيس رجب طيب أردوغان، الجمعة، عن تقديم حركة طالبان عرضا لتركيا من أجل تشغيل مطار حامد كرزاي الدولي في العاصمة الأفغانية كابل.

جاء ذلك في مؤتمر صحافي بإسطنبول قبيل مغادرته إلى البوسنة والهرسك في إطار زيارة رسمية تشمل الجبل الأسود.

وأكد أردوغان أن تركيا لن تطلب إذن أحد حيال الاتصالات المحتملة مع طالبان.

وقال: “لدى طالبان عروض لنا بخصوص تشغيل مطار كابل، ولم نتخذ قرارًا بعد بهذا الصدد”.

وقال مسؤولون لـ”رويترز” هذا الأسبوع إن طالبان طلبت من تركيا مساعدة فنية في إدارة المطار لكنها طلبت انسحاب القوات التركية بحلول 31 أغسطس.

وبدأ الجيش التركي عمليات الإجلاء يوم الأربعاء.

وقال أردوغان عن عرض طالبان: “يقولون سنضمن الأمن ويمكنكم تشغيله.. لكننا لم نتخذ قرارا بعد لأن احتمالية الموت ومثل تلك الأمور قائمة دوما هناك”.

وقال أردوغان للصحافيين: “أجرينا أولى محادثاتنا مع طالبان واستغرقت ثلاث ساعات ونصف”. وأضاف “إذا لزم الأمر، ستتاح لنا الفرصة لإجراء مثل هذه المحادثات مرة أخرى”.

واستؤنفت رحلات الإجلاء من أفغانستان، اليوم الجمعة، بشكل عاجل جديد بعد يوم من تفجيرين انتحاريين استهدفا آلاف الأشخاص اليائسين الفارين من سيطرة طالبان. تقول الولايات المتحدة إن من المتوقع حدوث المزيد من محاولات الهجمات قبل الموعد النهائي يوم الثلاثاء لمغادرة القوات الأجنبية، مما ينهي أطول حرب خاضتها أميركا. وقال سكان كابل إن عدة رحلات جوية أقلعت صباح اليوم.

وقال مسؤول أمني غربي في مطار كابل، اليوم الجمعة، إن عمليات إجلاء المدنيين من كابل تسارعت بعد هجومين قرب المطار، أوديا بحياة العشرات ما بين قتيل وجريح. وقال المسؤول، بحسب ما نقلت عنه “رويترز”، إن الرحلات الجوية تقلع بانتظام.

يأتي ذلك فيما قال دبلوماسي في حلف شمال الأطلسي إن كل القوات الأجنبية تهدف إلى إجلاء مواطنيها وموظفي سفاراتها من أفغانستان بحلول 30 أغسطس.

وأضاف الدبلوماسي أن طالبان ستشدد الأمن وتضيف مزيداً من القوات لإدارة الحشود عند بوابات مطار كابل.