الرئيسية / منوعات / مصر.. كواليس مأساوية عن مقتل “سيدة أكتوبر” أمام أطفالها

مصر.. كواليس مأساوية عن مقتل “سيدة أكتوبر” أمام أطفالها

وقال مصدر أمني إن الزوج اعترف أمام جهات التحقيقات خلال استجوابه، أنه قام بقتلها بسبب كثرة كلامها “ست زنانة” على حد تعبيره.

وأشار المصدر في تصريح خاص لـ “سكاي نيوز عربية،” أن المتهم اعتاد ضرب زوجته، وسبها وشتمها أمام ابناءها الثلاثة (17، 11، 6) سنوات، بمجرد أن يشتد الحوار بينهما بسبب الظروف المعيشية والخلافات الأسرية، دون أن يعلم أنه سوف يأتي اليوم وتنتهي حياتها بعدما قام بالاعتداء عليها بالضرب، أمام صغارها.

مشادة كلامية

وتابع أنه يوم الحادث حدث مشادة كلامية بسبب مصروفات المنزل، ما دفع الزوجة إلى الاستنجاد بشقيقها لينجح الأخير في الصلح بينهما، قبل مغادرته مسكنهما بمدينة 6 أكتوبر.

 

وكشف المصدر الأمني أنه سرعان ما تجددت الخلافات بين الزوجين في الصباح الباكر، وأثناء تشاجرهما، قام الزوج برطم رأسها بالحائط مرات عديدة، ما دفع الأبناء الثلاث للتدخل لكن كانت الأم فقدت الوعي .

الزوج الخمسيني

وقال إن الزوج الخمسيني بدل ملابسه ليتوجه إلى عمله، تاركًا زوجته وأبنائه، ومن ثم بدأ الأبناء الثلاث في الاطمئنان على والدتهم خاصة وأنها مريضة “سكري – ضغط” ليجدوها فاقدة الوعي، محاولين إفاقتها دون جدوى.

 

وأضاف أن أحد الأبناء أسرع للاتصال بوالده، ليخبر إياه بما حدث، ليتوجه الزوج إلى منزله، ويجدها متوفاة.

واختتم أن رب الأسرة أحضر طبيبا لزوجته لتوقيع الكشف الطبي عليها أملا في إنقاذها، وهناك تأكد من وفاتها، وأخطر الشرطة.

تحريات الشرطة

وتلقى اللواء مدحت فارس مدير مباحث الجيزة إخطارًا من قسم شرطة ثالث أكتوبر، بوفاة ربة منزل داخل منزلها، بنطاق القسم.

بانتقال قوة أمنية إلى مكان البلاغ للوقوف على ملابسات الواقعة كاملة، بعمل التحريات التي كشفت أن مشادة كلامية وقعت بين السيدة وزوجها “مورد منتجات ألبان ” بسبب خلافات أسرية.

 

وتوصلت إلى أن الزوج الخمسيني اعتدى عليها بالضرب ورطم رأسها في الحائط لتفارق الحياة على إثرها.

وتحفظ رجال الشرطة على الزوج بتهمة ضربه زوجته وتسببه في وفاتها، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، تم عرض المتهم علي النيابة التي أمرت بحبسه حتي ظهور نتيجة الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة.