الرئيسية / عربي ودولي / هجوم خاطف للجيش اليمني غرب مأرب.. والحوثي يتكبد خسائر

هجوم خاطف للجيش اليمني غرب مأرب.. والحوثي يتكبد خسائر

شنت قوات الجيش اليمني، الأربعاء، هجوماً خاطفاً استهدف مواقع تتمركز فيها ميليشيات الحوثي، المدعومة من إيران، في جبهة صرواح غرب مأرب، شمال شرقي البلاد.

وقال المركز الإعلامي للجيش إن” الهجوم أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين بينهم قيادات ميدانية، وتدمير آليات ومعدات قتالية للميليشيات”.

كما استعاد الجيش أسلحة خفيفة ومتوسطة وكميات من الذخائر المتنوعة.

إلى ذلك استهدف طيران تحالف دعم الشرعية تعزيزات حوثية كانت في طريقها إلى صرواح. وأدت الغارات إلى تدمير أطقم وآليات وما عليها من أسلحة وذخائر.

استهداف قيادي بارز

في السياق، أفادت وسائل إعلام محلية بأن وحدة المهام الخاصة التابعة للجيش اليمني، نجحت خلال الساعات القليلة الماضية في استهداف قيادي ومشرف حوثي بارز مكلف من قبل زعيم الميليشيا في جبهات مأرب.

كما نقلت عن مصدر مسؤول قوله إنه تم استهداف القيادي الحوثي عبدالوهاب مرتضى المنصور، وهو في طريقه إلى جبهات مأرب.

عناصر من ميليشيات الحوثي (أرشيفية من رويترز)

عناصر من ميليشيات الحوثي (أرشيفية من رويترز)

كذلك أوضح أن المنصور هو قائد “كتائب التدخل السريع” في ما يسمى بـ”قوات الأمن المركزي التابع للحوثيين” في جبهات مأرب.

هجمات متتالية

يذكر أنه منذ فبراير الماضي، يشن الحوثيون حملات وهجمات عسكرية متتالية من أجل التقدم نحو مأرب، رغم مناشدات الأمم المتحدة وأميركا، فضلاً عن منظمات إنسانية وقف تلك الهجمات، خوفاً على آلاف النازحين في المحافظة.

غير أن الميليشيات التي لم تنجح في تحقيق تقدم وسط مقاومة شعبية وعسكرية لها، تواصل هجماتها طمعاً بالسيطرة على المدينة الواقعة في محافظة غنية بالنفط.