الرئيسية / رياضة / قبل مباراة ليبيا.. “فيديو مسرب” يشعل أول أزمات جهاز الفراعنة

قبل مباراة ليبيا.. “فيديو مسرب” يشعل أول أزمات جهاز الفراعنة

خلال الفيديو المسرب، والذي ظهر خلاله ضياء السيد وهو يمزح مع فريق إعداد القناة قبل الحلقة، تحدث المدرب العام للمنتخب حول فرص تواجد لاعب الزمالك محمود عبد الرازق شيكابالا مع الفراعنة خلال الفترة المقبلة، مؤكدا بنبرة مازحة أن شيكابالا لن يكون ضمن اختيارات الجهاز الفني الحالي أبدا.

وأظهر الفيديو المسرب أن ضياء السيد كان يتحدث مع أحد أفراد فريق الإعداد من مشجعي الزمالك، وكان يمازحه من خلال السخرية من النادي الأبيض وقائده شيكابالا.

وانتشر الفيديو سريعا على منصات التواصل الاجتماعي، وسط حالة من الغضب من الجمهور الأبيض، الذي شعر أن المقطع المسرب إشارة إلى وجود توجه لدى الجهاز الفني الحالي للمنتخب بعدم استدعاء شيكابالا إلى مباريات الفراعنة المقبلة.

من جانبه، أوضح المدرب العام للمنتخب المصري، ضياء السيد، عبر حسابه الرسمي على “تويتر” أن انتماءه الكروي لا يؤثر بأي شكل من الأشكال على عمله وقراراته كأحد أفراد الجهاز الفني للمنتخب، مشيرا إلى أن الفيديو المسرب كان بمثابة مزاح بينه وبين فريق إعداد البرنامج الذي ظهر خلال إحدى حلقاته.

كما أضاف السيد “شيكابالا ابني، وخلال تواجدي ضمن أفراد الجهاز المعاون للمدير الفني الأميركي بوب برادلي كنت أدعم قرار استدعاء شيكابالا لقائمة المنتخب”.

وأكد السيد أنه سيتخذ كافة الإجراءات القانونية ضد القناة الفضائية التي تسببت في تسريب هذا الفيديو، معتبرا أن ما حدث “فعل غير أخلاقي”.

تجاوز الأزمة

من جانبه، يقول الناقد الرياضي محمد علاء إن تسريب مقطع فيديو يتضمن حديث شخص دون علمه يعد فعل غير أخلاقي، ولا يمكن محاسبة الكابتن ضياء السيد على حديثه خلال جلسة غير رسمية طغت عليها روح المزاح.

ويضيف علاء لموقع سكاي نيوز عربية “هذه ليست الواقعة الأولى بهذا الشكل، ويجب أن تضع القنوات الفضائية معايير أقوى تضمن احترام خصوصية ضيوفها”.

كما يوضح علاء أنه في النهاية قرار استدعاء أي لاعب إلى المنتخب من عدمه يعود إلى المدير الفني للفراعنة البرتغالي كارلوس كيروش، وأن رأي المدرب العام وبقية أعضاء الجهاز الفني يكون استشاريا فقط.

ويردف الناقد الرياضي: “بعيدا عن الفيديو المسرب، فعلى المستوى الفني، لا يملك شيكابالا فرصا قوية للانضمام إلى المنتخب، حيث يلعب في مركزي الجناح الأيمن وصانع الألعاب، ويملك جهاز المنتخب خيارات أفضل من قائد الزمالك في كلا المركزين، خاصةً أن المستوى البدني لشيكابالا حاليا لا يساعده على خوض مباراة كاملة”.

ويختتم علاء تصريحاته مع سكاي نيوز عربية: “نتمنى أن يتجاوز الجهاز الفني هذه الأزمة، وهذا يتطلب دعم الجماهير، خاصة أن المنتخب المصري سيخوض مباراتين مصيريتين أمام ليبيا خلال الأيام القليلة المقبلة”.

جدير بالذكر، أن المنتخب المصري يلتقي بنظيره الليبي يومي 8 و11 من شهر أكتوبر المقبل في الجولتين الثالثة والرابعة ضمن منافسات التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2022.

اترك تعليقاً