الرئيسية / منوعات / إكسبو 2020.. فرنسا تطلق رحلة عبر تاريخ كاتدرائية نوتردام

إكسبو 2020.. فرنسا تطلق رحلة عبر تاريخ كاتدرائية نوتردام

تجربة “نوتردام دو باري” هي عبارة عن معرض تفاعلي يروي تاريخ الكاتدرائية الممتد 850 عاماً باستخدام تصميم المشاهد “السينوغرافيا” المادي والواقع المعزز.

يأخذ المعرض زواره في رحلة للتعرف إلى مرحلة بناء الكاتدرائية في العصور الوسطى ومكانتها في الحياة الدينية والثقافية وكذلك إلى أعمال الترميم التي تخضع لها حاليا إثر الضرر الذي لحق بالمبنى المدرج على لائحة التراث العالمي نتيجة حريق في شهر إبريل 2019.

وتوفر أجهزة “هيستوباد” وهي أجهزة لوحية حديثة طورتها الشركة الناشئة الفرنسية “هيستوفيري” للزوار تجربة افتراضية وتفاعلية للفعاليات التاريخية التي شهدتها الكاتدرائية مثل بناء برجها الشهير وتتويج نابوليون بونابرت إمبراطورا فيها.

وتتيح أيضا تقنية “هيستوباد” المعززة للزوار فهم مدى تعقيد أعمال الترميم ومختلف المهارات والحرف المرتبطة بإعادة بناء المبنى التاريخي، وفق ما نشرته وام، الجمعة.

تأتي هذه التجربة التي تنطلق ليلة احتفالات اليوم الوطني الفرنسي في إكسبو 2020 قبل افتتاح معرض “نوتردام دو باري” الأكبر الذي سيقام في مدرسة “كوليج دي برنادان” في مدينة باريس عام 2022.

يقع الجناح الفرنسي في منطقة “التنقل”. ويقدم لزواره تجربة “استكشاف الضوء” بصفته مصدراً للإلهام والمعرفة والإبداع. ويسعى الجناح الفرنسي إلى إعادة النظر في كيفية التقدم، وإلى تحريك المشاعر، وبناء العلاقات، وإطلاق العِنان لأفكار جديدة لإعادة تشكيل عالمنا.

يتضمن الجناح عروضاً ضوئية مبهرة يوميا، وتجربة ثقافية وفنية غامرة، مع أطباق فرنسية استثنائية تشبع ذائقة الزوار. ويوفر الجناح عبر متجر فرنسا تشكيلة واسعة من المشغولات الحرفية المصنوعة بإتقان من مبدعين فرنسيين وعلامات تجارية فرنسية