الرئيسية / منوعات / مصر.. حبس قاطع الرأس بالإسماعيلية وإعادة تمثيل الجريمة

مصر.. حبس قاطع الرأس بالإسماعيلية وإعادة تمثيل الجريمة

وباشر النائب العام في الإسماعيلية التحقيقات في الواقعة واصطحبت المتهم عبد الرحمن دبور لإعادة تمثيل الجريمة في مكان وقوعها.

واستمعت النيابة لأقوال شهود العيان وكذلك أهل المتهم وأهل المجني عليه لكشف ملابسات العلاقة بينهما ودوافع ارتكاب الجريمة.

وقررت النيابة التصريح بدفن جثة المتوفى وشيعت الجنازة مساء الثلاثاء وشارك فيها المئات من أهالي منطقة حي السلام بالإسماعيلية والتي شهدت الجريمة المروعة.

يذكر أن الجريمة المروعة وقعت ظهر صباح الاثنين بمدينة الإسماعيلية حينما قام خلالها المتهم الذي وصفته أجهزة الأمن بأنه مهتز نفسيا بالاعتداء على المجني عليه باستخدام “ساطور” فصل رأسه عن جسده في الطريق العام وتجول بها في الشارع، وهي الواقعة التي أثارت حالة من الصدمة لدى الرأي العام المصري خاصة بعد نشر فيديو لها على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتحركت النيابة العامة للتحقيق في الجريمة المروعة بشكل عاجل وألقي القبض على المتهم في حينه.