الرئيسية / منوعات / تهريب الآثار وقضايا المرأة.. أدوار جريئة لعبير صبري

تهريب الآثار وقضايا المرأة.. أدوار جريئة لعبير صبري

ويعاني الكثير من الممثلين المصريين حاليا من فكرة وجود “الشللية” في الوسط الفني، فاختيار الممثلين للعمل الفني متوقف على مدى صداقة الفنان ببطله، وهذا ما تسبب في اختفاء عدد كبير من الممثلين عن الصورة تماما.

وأكدت الفنانة المصرية عبير صبري، تطبيق فكرة “الشللية” في الوسط الفني، قائلة: “اختياري للأدوار التي أقدمها يعتمد على جودة العمل، خاصة في ظل الشللية التي تحكم الوسط الفني المصري بشكل كبير”؛ إلا أنها عادت لتؤكد على أن “الموهبة تطغى على الشللية“.

وتعيش صبري حاليا حالة من النشاط الفني، ما بين الدراما والسينما، قائلة: “أشارك في فيلم (آل هارون) المقرر طرحه في موسم عيد الأضحى المقبل“.

وعن دورها، أوضحت: “أجسد خلال أحداثه دور طبيبة تعمل في اليونسكو وتهرب وتبيع الآثار المصرية”، والفيلم من تأليف أحمد أنور ومحمود جامايكا، وإخراج معتز التوني، ويشارك في البطولة إيهاب فهمي، ومنذر رياحنة.

ليلة العيد

وأضافت الممثلة المصرية أنها تشارك أيضا في فيلم “ليلة العيد (..) الفيلم يتضمن تركيبة فنية جيدة وأتوقع له النجاح عند عرضه في السينما، خاصة أنه مليء بالأكشن والتشويق والإثارة، كما أنه يناقش قضايا كثيرة تخص المرأة، على مستوى حياتها المهنية والشخصية“.

وعن تعاونها للمرة الثانية مع الفنانة يسرا في فيلم “ليلة العيد”، عبرت عن سعادتها وحماسها، موضحة أن لعمل الفني “يناقش موضوع القهر الذي تتعرض له المرأة في الحياة”.

كما نوهت إلى أنها حاليا مشغولة بتصوير مسلسل “عودة الأب الضال”، الذي خرج من السباق الرمضاني الماضي 2021، ومن المقرر عرضه خلال الفترة المقبلة.

وبحسب صبري؛ فإنها تجسد فيه شخصية زوجة الفنان بيومي فؤاد، وتظهر بدور “نصابة” تتزوج من بيومي من أجل الاستيلاء على الفندق الذي يمتلكه، في إطار كوميدي.

مسلسل “عودة الأب الضال” من تأليف أمين جمال، ومحمد أبو السعد، ومحمد فتحي، وإبراهيم ربيع، وإخراج أحمد عبد العال في أولى تجاربه الإخراجية.

والعمل من بطولة بيومي فؤاد، وعبير صبري، وإيمان سيد، وخالد منصور، وأميرة هاني، وهاجر عفيفي، ونور قدري.

السباق الرمضاني

وفيما يخص خروج مسلسل “عودة الأب الضال” من السباق الرمضاني، أوضحت صبري أنّ “الجمهور لا يهمه عرض المسلسل في رمضان أو خارجه، كل ما يهتم به الجمهور هو جودة المسلسل ولفته الانتباه لقضايا جديدة“.

كما أشادت بفكرة عرض المسلسلات على شكل حكاية في خمس حلقات، معبرة عن ذلك قائلة: “فكرة جيدة حيث أن الجمهور أحيانا يريد أن يشاهد قضية معينة بشكل مختصر، دون إطالة أو مد“.

واختتمت صبري حديثها بالقول، إن “الفن جعلها منشغلة طوال اليوم، لكنه أعطاها أشياء كثيرة، مثل النجاح وحب الناس، ومنحها مهنة تحبها وتحترمها”.

وفيما يخص علاقتها بالجمهور، أشارت إلى أنها “تحب دوما أن تكون قريبة من جمهورها”، مما يجعلها تتفاعل بشكل دائم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشددت الفنانة المصرية على أنها “تعشق” خاصية “البلوك” في فيسبوك، حال تعرضت لانتقادات سلبية، خاصة في حالة إذا كان الهجوم من قِبل حسابات مزيفة، أما إذا كان “نقدا محترما” فإنها تأخذه “في الاعتبار وتحاول أن تستفيد منه”.