الرئيسية / منوعات / على نيتفلكس.. ترقب لنسخة عربية من فيلم إيطالي “مثير للجدل”

على نيتفلكس.. ترقب لنسخة عربية من فيلم إيطالي “مثير للجدل”

الفيلم الإيطالي “غرباء بالكامل” تم إصداره في 2016، وحقق نجاحا نقديا وتجاريا، حيث فاز بجائزة “David di Donatello” في فئة أفضل فيلم وحقق أكثر من 16 مليون يورو في إيطاليا، بالإضافة إلى شعبية كبيرة في جميع أنحاء العالم؛ ليحقق رقم رقم قياسي في عدد مرات النسخ التي تم تقديمها حول العالم بإجمالي 18 نسخة.

فيلم “أصحاب ولا أعزّ” من بطولة منى زكي وإياد نصار ونادين لبكي، بالإضافة إلى جورج خبّاز وعادل كرم وفؤاد يمين وديامان أبو عبود، ومن إخراج وسام سميرة، ومن المقرر صدوره في 20 يناير المقبل.

وتدور أحداث الفيلم حول مجموعة من 7 أصدقاء يجتمعون على العشاء، ويقررون أن يلعبوا لعبة حيث يضع الجميع هواتفهم المحمولة على طاولة العشاء، بشرط أن تكون كافة الرسائل أو المكالمات الجديدة على مرأى ومسمع من الجميع.

وسرعان ما تتحول اللعبة التي كانت في البداية ممتعة وشيقة إلى وابل من الفضائح والأسرار، التي لم يكن يعرف عنها أحد بما فيهم أقرب الأصدقاء.

ومنذ إعلان “نيتفلكس” عن فيلمها الجديد، تواجد الفيلم الإيطالي (غرباء بالكامل) في قائمة الأكثر بحثا على “غوغل” بمصر، كما ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بعديد من المنشورات والتغريدات يكشف خلالها جمهور “السوشال ميديا” توقعاتهم عن “أصحاب ولا أعزّ”.

وانقسمت آراء الجمهور بين التفاؤل والخوف، فقطاع من الجمهور يرى أن قصة الفيلم الإيطالي تضمن للجمهور العربي مشاهدة فيلم قوي، بينما القطاع الآخر يخشى ألا يكون “أصحاب ولا أعزّ” على قدر التوقعات.

تحدي فني

من جانبه، يقول الناقد الفني، عمرو الكاشف إن نجاح الفيلم الإيطالي يعد سلاح ذو حدين بالنسبة لتجربة “أصحاب ولا أعزّ”؛ لأنه يزيد من ترقب جماهير للفيلم العربي، لكن في الوقت ذاته يرفع مستوى التوقعات، وهذا ما يمثل ضغوطا على صناع العمل.

ويضيف الكاشف لموقع “سكاي نيوز عربية”: “بشكلٍ تلقائي، سيعقد الجمهور مقارنة بين النسخة العربية ونظيرتها الأصلية؛ لذا يجب أن يكون العمل قادرا على مواجهة هذه المقارنات، وألا يكون مجرد نقل للقصة الفيلم الإيطالي”.

ويتابع: “نتمنى أن تكون قصة (أصحاب ولا أعزّ) تمتلك نفس مسار قصة (غرباء بالكامل)، لكن بتفاصيل تقترب من أزمات المجتمعات العربية، لأنها تحتوي على الجمهور الأساسي للفيلم المنتظر”.

ويشيد الناقد الفني بـ”توليفة” فريق عمل الفيلم، قائلا: “نتمنى أن تكون هناك عديد من التجارب التي تجمع فناني الوطن العربي، هذا سيساعد على تطور صناعة السينما والدراما العربية؛ حتى نبدأ تدريجيا في منافسة السينما العالمية”.

ويختتم الكاشف حديثه مع سكاي نيوز عربية: “نتمنى أن يكون العمل على قدر التوقعات، خاصة أن فريق عمل (أصحاب ولا أعزّ) يبشر بفيلم مميز”.