الرئيسية / رياضة / 7 مباريات للنهاية.. كيف اختار ليفربول السير في حقل الألغام؟

7 مباريات للنهاية.. كيف اختار ليفربول السير في حقل الألغام؟

ومع التعادل على ملعب الاتحاد، مساء الأحد، بقي مانشستر سيتي متصدرا للدوري، بفارق نقطة واحدة عن ليفربول، مما يعني أن “السيتيزينز” سيحققون اللقب إذا ما انتصروا في المباريات المتبقية، أما ليفربول، فسينتظر “هدية” من المنافسين لإسقاط السيتي.

المباريات المتبقية تحدد اللقب

وبالنظر للمباريات المتبقية، يمتلك كلا الفريقين مواجهات متفاوتة، ما بين سهلة وصعبة، ولكن تبدو رحلة ليفربول أكثر صعوبة نوعا ما.

وسيواجه ليفربول على ملعبه استاد أنفيلد، أندية مانشستر يونايتد المتذبذب، وإيفرتون المهدد بالهبوط، وتوتنهام المتألق، وولفرهامبتون العنيد.

أما خارج ملعبه، فسيواجه ليفربول نيوكاسل وأستون فيلا وساوثهامبتون.

وتعتبر مباريات ليفربول “متوسطة” القوة، وستكون أصعبها أمام توتنهام وولفرهامبتون، لكن “الريدز” سيواجهان الموقعتان على ملعبهم، مما يعطيهم فرصة كبيرة لتحقيق الانتصار فيهما.

 

أما مانشستر سيتي، فسيستضيف على ملعب الاتحاد، أندية برايتون وواتفورد ونيوكاسل وأستون فيلا، وهي مباريات لا يتوقع أن يفرط فيها السيتي أي نقطة.

أما خارج ملعبه، فسيواجه السيتي مواجهات “معقدة”، أمام وولفرهامبتون وويست هام يونايتد، وأسهلها أمام ليدز يونايتد.

لقائي ويست هام وولفرهابتون خارج الملعب، يمثلان أكبر تحديين أمام السيتي، وفي حال الفوز بهما، فنسبة تحقيقه اللقب كبيرة جدا.

اترك تعليقاً