الرئيسية / عربي ودولي / تعرض بلدة روسية حدودية مع أوكرانيا للقصف.. وإصابة 7

تعرض بلدة روسية حدودية مع أوكرانيا للقصف.. وإصابة 7

مع استمرار النزاع الروسي الأوكراني لليوم الـ50 على التوالي، اتهم حاكم منطقة بريانسك في جنوب روسيا الخميس الجيش الأوكراني بقصف بلدة روسية تقع على بعد 10 كيلومترات عن الحدود المشتركة بين البلدين، ما أدى إلى إصابة مدنيين بجروح.

وقال الحاكم ألكسندر بوغوماز على تلغرام: “أطلقت القوات المسلحة الأوكرانية النار اليوم على بلدة كليموفو. عرّض القصف مبنيين سكنيين إلى أضرار وأصيب بعض السكان بجروح”، وفق فرانس برس.

كما أضاف أن أجهزة الطوارئ تعمل في مكان الحادث وأن سكاناً يتلقون “رعاية طبية”.

7 جرحى

من جهته صرّح ممثل عن وزارة الصحة الروسية لوكالة ريا نوفوستي للأنباء أن 7 أشخاص أصيبوا في الهجوم المنسوب للقوات الأوكرانية.

وقال مساعد وزير الصحة أليكسي كوزنتسوف إنه “نتيجة للحادث الذي وقع في منطقة بريانسك، أصيب 7 أشخاص. وجميع الضحايا في المستشفى”، لافتاً إلى أن اثنين في وضع خطر يتطلب تدخلاً جراحياً.

يأتي ذلك فيما كان جهاز الأمن الفيدرالي الروسي “إف إس بي” قد قال لوكالة تاس للأنباء الخميس إن أوكرانيا أطلقت النار على نقطة تفتيش حدودية، حيث كان أكثر من 30 لاجئاً أوكرانياً يعبرون إلى روسيا، موضحاً أنه لم تقع إصابات.

موسكو تهدد

يذكر أن موسكو كانت هددت الأربعاء بضرب مراكز قيادة في كييف متهمة أوكرانيا بشن هجمات على أراضيها.

في حين، أصيبت “موسكفا” وهي سفينة قائد أسطولها في البحر الأسود بانفجار ذخائر حسب موسكو وبضربات صاروخية حسب كييف.