الرئيسية / عربي ودولي / موسكو: حل أزمة الغذاء يتم برفع العقوبات المفروضة علينا

موسكو: حل أزمة الغذاء يتم برفع العقوبات المفروضة علينا

أكد نائب وزير الخارجية الروسي أندريه رودينكو أمس الاثنين، أن تسوية أزمة الغذاء قد تكون “ممكنة” في حالة رفع العقوبات المفروضة على صادرات بلاده.

وأضاف رودرينكو أن موسكو ترى أنه يجب “إلغاء جميع الإجراءات التقييدية المفروضة على الصادرات الروسية”، بحسب ما نقلت وكالة (تاس) للأنباء.

كذلك، قال إنه “عندما قيل لنا إن هذه العقوبات لا تؤثر على الغذاء والأسمدة، لم يكن هذا صحيحا تماما، لأن هناك مشكلات تتعلق بالدفع مقابل هذه الإمدادات، ومشكلات في التأمين وفي وصول السفن الروسية إلى الموانئ الأوروبية وغيرها”.

الكرملين يتهم الغرب

أتت تصريحات الخارجية بعد مماثلة صدرت عن الكرملين قال الكرملين اتهم فيها الغرب بالتسبب في أزمة غذاء عالمية بفرضه أشد العقوبات في التاريخ الحديث على روسيا بسبب العملية العسكرية في أوكرانيا.

وأدت الحرب، والعقوبات الغربية لعزل روسيا كعقاب، إلى ارتفاع أسعار الحبوب وزيوت الطهي والأسمدة والطاقة بشكل كبير.

وتقدم روسيا وأوكرانيا معا نحو ثلث إمدادات القمح العالمية.

حرب أوكرانيا تهدد بكارثة غذاء غير مسبوقة

حرب أوكرانيا تهدد بكارثة غذاء غير مسبوقة

أوكرانيا مصدر رئيسي للحبوب

كما، تعتبر أوكرانيا مصدرا رئيسيا للذرة والشعير وزيت دوار الشمس وزيت بذرة اللفت في حين توفر روسيا وروسيا البيضاء، التي تساند موسكو في الحرب وتتعرض لعقوبات، 40 بالمئة من الصادرات العالمية من سماد البوتاس.

وفقدت أوكرانيا معظم موانيها الكبيرة ومنها خيرسون وماريوبول لروسيا وتخشى أن تحاول روسيا كذلك احتلال أوديسا.

وقالت الأمم المتحدة إن 36 دولة تعتمد على روسيا وأوكرانيا في الحصول على أكثر من نصف وارداتها من القمح ومنها بعض من أفقر الدول مثل لبنان وسوريا واليمن والصومال والكونغو الديمقراطية.