الرئيسية / عربي ودولي / رُصد في إسطنبول.. هل اعتقل قائد داعش الجديد؟

رُصد في إسطنبول.. هل اعتقل قائد داعش الجديد؟

على الرغم من الغموض الذي أحاط بهوية زعيم داعش الجديد، منذ مقتل الزعيم السابق عبد الله قرداش، الملقب أبو إبراهيم الهاشمي القرشي، أفادت معلومات اليوم الخميس باعتقال رأس التنظيم، بعد عمليات رصد وتتبع في إسطنبول التركية.

فقد أكد مسؤولون أتراك بارزون أن قوات الأمن ألقت القبض على الزعيم الداعشي الجديد الملقب بـ “أبو الحسن القريشي” في مداهمة بإسطنبول، بحسب ما أفادت وكالة بلومبيرغ.

بعد مراقبة منزله

وذكر المسؤولون، الذين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم لحساسية الأمر، أن عناصر مكافحة الإرهاب والمخابرات اعتقلوا رجلاً يرجح أنه من قاد داعش بعد مقتل قرداش في إدلب شمال غربي سوريا في فبراير الماضي (2022).

كما أوضحوا أن الاعتقال تم بعد مراقبة لمنزل كان يقيم فيه، مؤكدين أنه لم يطلق النار أثناء المداهمة.

زعيم داعش عبد الله قرداش

زعيم داعش عبد الله قرداش

إلى ذلك، أشاروا إلى أن أنقرة ستعلن تفاصيل العملية في الأيام المقبلة.

بشار الصميدعي

وكانت معلومات العربية/الحدث أفادت في وقت سابق بأن القائد الداعشي الجديد يدعى بشار الصميدعي (بشار خطاب غزال الصميدعي)، إلا أنه يكنى بـ “حجي زيد”، و”أبو المعز العراقي”، بالإضافة إلى أبو الحسن القريشي.

كما أشارت إلى أنه كان يشغل منصب قاضي عام داعش، وأمير الهيئة الشرعية العام في التنظيم، خلال عام 2019.

أما قبل التحاقه بالتنظيم الإرهابي، فكان يسكن مدينة الموصل العراقية، ويعمل موظفاً في مديرية كهرباء نينوى.

إلى ذلك، أفادت المعلومات بأنه استهدف في ضربة جوية عام 2018 في منطقة هجين السورية، وأصيب حينها، إلا أنه اختفى لاحقاً، ثم شوهد سنة 2019 في منطقة الدانة في ريف إدلب.

يذكر أن زعيم داعش السابق، عبد الله قرداش، كان قتل في منطقة أطمة بإدلب السورية فجر الثالث من فبراير الماضي، إثر عملية إنزال أميركية، بعد أن كان مختبئاً مع عائلته، دون علم السكان المجاورين للمبنى الذي أقام فيه.