الرئيسية / منوعات / “عشاق الدنيا” يروي اشتياق التونسيين إلى مهرجان قرطاج الدولي

“عشاق الدنيا” يروي اشتياق التونسيين إلى مهرجان قرطاج الدولي

وتدفق الآلاف على المسرح الأثري مساء الخميس في شوق لحضور افتتاح أعرق المهرجانات الفنية الصيفية في تونس قبل ساعات من انطلاق العرض. 

وقبل بدء أي فعاليات حرص المهرجان على تكريم لاعبة التنس التونسية أنس جابر بعد تألقها في بطولة ويمبلدون هذا الشهر لتصبح أول لاعبة عربية وأفريقية تبلغ نهائي إحدى البطولات الدولية الكبرى. 

واعتلت أنس جابر المسرح برداء أبيض وحيت الجمهور الذي غصت به المدرجات وسط هتافات التشجيع والتصفيق المتواصل.

 وتحدثت للحاضرين قائلة “لأول مرة أصعد الركح (المسرح).. الجمهور التونسي أقوى جمهور في العالم. شكرا على التكريم . أعدكم أن لقب دورة كبرى سيأتي.. لا ألعب لنفسي ولكن لكافة الشعب التونسي”.

 وفي العرض الافتتاحي للمهرجان حول المخرج عبد الحميد بوشناق مسلسله التلفزيوني الرمضاني (النوبة) إلى عرض مسرحي يمزج بين فنون الغناء والرقص والموسيقى الشعبية

ويرصد بوشناق ظاهرة يطلق عليها التونسيون “الربوخ” وتعني حفلات الأعراس في الأحياء الشعبية التي تحييها الفرق الشعبية. 

وبأسلوب كوميدي يحاكي المخرج في عمله ما يحدث خلال الحفلات الشعبية من أحداث غير متوقعة كالخصومات أو الفوضى لكن العمل لا يخلو من بحث في الجوانب الاجتماعية والإنسانية لأعضاء الفرق الشعبية من عازفين أو راقصات أو منظمين ومسيرتهم ومعاناتهم وآمالهم وأحلامهم. 

شارك في العرض المطرب لطفي بوشناق، والد المخرج، وأدى أغانيه الشعبية (كيف شبحت خيالك) و(مازال صغير) وأمتع الجمهور بمواويله، والفنان الشعبي سمير الوصيف الذي قدم أشهر أغانيه (بنت الحي) و(تسحر عينيك) و(أش لزني على المر) و(يا ميمتي الغاليا). 

وقدم الفنانون الشعبيون صالح الفرزيط والتليلي القفصي وهشام سلام باقة من أغانيهم الشعبية كما شارك مغني الراب كافون والمطرب عبد الوهاب الحناشي في الحفل. 

وكذلك شارك في التمثيل ريم الرياحي وحمزة بوشناق وبحري الرحالي وعزيز الجبالي ومهذب الرميلي والشاذلي العرفاوي وأميرة شلبي وبلال البريكي. 

وخلال لياليه الممتدة حتى 20 أغسطس آب يستضيف المهرجان عددا من نجوم الأغنية العربية منهم صابر الرباعي وزياد غرسة من تونس وراغب علامة من لبنان ونور مهنا من سوريا وفرج سليمان من فلسطين والعازف والملحن نصير شما من العراق وفرقة قناوة ديفيزيون من الجزائر. 

ويخصص المهرجان عرضا فنيا بعنوان (أنغام في الذاكرة) لتكريم الفنانين والموسيقيين التونسيين سلاف ومحمد رضا وأحمد الزاوية والبشير السالمي. 

وعلى صعيد العروض الأجنبية يستضيف المهرجان فرقة (بيج) من كوريا الجنوبية والمغنية الفرنسية (زاز) ونجم موسيقى الريجي ألفا بلوندي من ساحل العاج. 

وسيكون للمسرح نصيب في عروض المهرجان بتقديم مسرحية (نموت عليك) لنجم الكوميديا التونسي الأمين النهدي إضافة إلى العرض الصوفي (الحضرة) للفاضل الجعايبي وعرض لموسيقى الراب يحييه النجم التونسي بلطي فيما يأتي الختام مع المغنية المصرية شيرين عبد الوهاب.