الرئيسية / منوعات / قبل الوفاة.. هكذا ظهرت الملكة إليزابيث الثانية

قبل الوفاة.. هكذا ظهرت الملكة إليزابيث الثانية

ويوارى جثمان الملكة إليزابيث الثانية الثرى، عند الساعة 19:30 بالتوقيت المحلي (18:30 بتوقيت غرينيتش) خلال مراسم خاصة في كنيسة سانت جورج في قصر ويندسور، غرب لندن، حسب ما أعلن القصر الملكي.

فحوى آخر الصور

  • ارتدت الملكة فستانا أزرق داكنا مع شعرها المجعد بشكل أنيق.
  • تظهر الصورة، الملكة إليزابيث الثانية وهي تبتسم في منزلها بقلعة وندسور.
  • تم التقاط الصورة في مايو الماضي، حسب صحيفة “ديلي ستار” البريطانية.
  • ترتدي عقدها المفضل من اللؤلؤ المكون من 3 خيوط، وأقراط من اللؤلؤ، ودبابيس الزبرجد والماس.
  • هذا العقد الملكي كان هدية عيد ميلادها الثامن عشر من والدها جورج السادس عام 1944.
  • الصورة التقطها المصور رانالد ماكيشيني، الذي التقط أيضا صورة اليوبيل للملكة، التي تم إصدارها بمناسبة بدء الاحتفالات الوطنية لحكمها الذي دام 70 عاما.

ماذا عن الفستان؟

  • لونه أزرق
  • مكون من قطعتين مصممتين على طراز فن “الآرت ديكو”، إحداهما أسفل الأخرى.
  • تم تصنيعه عبر شركات بوشرون الفرنسية للمجوهرات والماس البيضاوي.
  • وضعت عليه دبابيس الزينة.

وشهد العالم، الاثنين، ختام 10 أيام كاملة من الحداد الوطني، حيث شارك مئات الآلاف من الأشخاص المحتشدين في شوارع لندن في الحدث، بالإضافة إلى متابعة الملايين حول العالم.

وإلى جانب أعضاء الأسر المالكة، والساسة والقادة الدوليين، حضر الجنازة 200 شخص تم تكريمهم في عيد ميلاد الملكة، من بينهم الذين ساهموا في التصدي لوباء فيروس كورونا.

كما شارك ضابط الشرطة السابق، توني غليدهيل، الذي مُنح وسام جورج كروس بعد إطلاق النار عليه 15 مرة.

ويقول المنظم الرسمي لأحداث الاثنين، الإيرل مارشال، دوق نورفوك، إن دوره “يشعره بالهيبة الكبيرة” لمهنته.

ويضيف الدوق، حسب “بي بي سي” البريطانية، أن “مهابة ووقار الأيام الأخيرة من الحداد والعملية الدستورية كانا موضع تقدير العالم، وجنازة يوم الاثنين تهدف إلى توحيد الناس في جميع أنحاء العالم وسوف تمس وتتناغم مع الناس من جميع الأديان“.