الرئيسية / منوعات / ما علاقة “أرواح خفية” بالجن والأشباح؟ صناع العمل يجيبون

ما علاقة “أرواح خفية” بالجن والأشباح؟ صناع العمل يجيبون

يواصل فريق العمل الدرامي تصوير أحداث المسلسل في العين السخنة (على ساحل خليج السويس في البحر الأحمر وتتبع محافظة السويس في شرق القاهرة). ويضم المسلسل عدداً من نجوم الفنّ المصريين والعرب، من بينهم نهلة سلامة ومنذر رياحنة وفراس سعيد.

الأشباح والجنّ

وكشف إبرام نشأت مخرج المسلسل، عن تفاصيل العمل قائلاً: “فكرته تدور في إطار من الإثارة والتشويق من خلال مجموعة من الأطفال، يبلغ عددهم حول 14 طفلاً وطفلة يذهبون لرحلة مدرسة ثم يتعرض البعض منهم للخطف والبعض الآخر يتوفى بدون معرفة السبب ثم تدور رحلة البحث عنهم”.

وأشاد نشأت بموهبة سمية الخشاب بالقول إنها “فنانة عبقرية ومجتهدة في عملها وتركز على كل كبيرة وصغيرة بتفاصيل المسلسل ولديها طاقة إيجابية طوال الوقت وتلتزم في موعد تصويرها وتدعم طاقم العمل بشكل كبير، وهي من الفنانات التي أحببت العمل معها والجمهور سوف يشاهدها بشكل مختلف”.

ونفى إبرام حقيقة ما يتداوله البعض بأن المسلسل له علاقة بالأشباح والجن، بل المسلسل يتحدث عن الإثارة والتشويق من خلال الأحداث.

وكشف أن موعد انتهاء التصوير سيكون خلال شهر نوفمبر. وعن عرضه في السباق الرمضاني المقبل أم خارجه، قال إن الشركة المنتجة هي المسؤولة عن موعد عرضه.

الصدفة والخيال

ومن أين جاءت الفكرة؟ تقول الكاتبة سوسن عامر إنها جاءت بمحض الصدفة والخيال، فقد بدأت تعمل على الفكرة وتطويرها من خلال التعمق فيها، وما جذبها هو حبها لنوعية أعمال التشويق والإثارة.

وعن صعوبات الكتابة، تشير عامر في حديثها لموقع “سكاي نيوز عربية” إلى أنّ “صعوبة كتابة فكرة عن مجموعة من الأطفال، بالإضافة إلى صعوبة تنفيذها، لأنّ المخرج مُطالب بالسيطرة على العدد الكبير منهم لإخراج المسلسل بأحسن صورة”.

وأوضحت المؤلفة أنّ بطلة العمل سميّة الخشّاب عدّلت على بعض الجمل والكلمات في السيناريو، واصفة ذلك بـ”الأمر الطبيعي”، إلا أنّها نفت “تدخّلها في مضمون الأحداث أو تغييرها”.

وعن كيفية اختيار أبطال العمل وترشيحهم للدور، قالت المؤلفة: “كان هناك اتفاق بينها وبين المخرج والشركة المنتجة لاقتراح أسماء فنانين، والجميع توافق حول سمية الخشاب ولم يختلف عليها أحد”.

وتسترسل المؤلفة سوسن عامر، بالحديث عن ما يميز مسلسل “أرواح خفية” عن باقي نوعية الأعمال التي تتحدث عن الإثارة والتشويق، موضحة أن العمل قصته مختلفة وجديدة عن غيره فضلا عن فكرته التي تعرض لأول مرة وكل عمل له بصمة مختلفة عن باقي الأعمال من خلال طابع مختلف ومعالجة جديدة.

مديرة المدرسة

وتكشف إحدى بطلات المسلسل، الفنانة المصرية نهلة سلامة، عن تفاصيل دورها حيث تجسّد دور مديرة مدرسة أطفال، مؤكدة أنّ “الدور مختلف عمّا قدّمته من قبل”.

ووصفت الفنانة المصرية التعامل مع المخرج إبرام نشأت بالسلس، واصفة إياه بـ”أحد المخرجين المتميزين، والذين يمتلكون رؤية وفكر واختيار للموضوع”، كاشفة عن “تمكّنه من أدواته كمخرج”.

ولم تخفِ نهلة سلامة في تصريحات خاصّة لموقع “سكاي نيوز عربية” قلقها من الدور، الذي تصفه بأنّه صعب، على الرغم من تحمُّسها للعمل، مشيرة إلى أنّها “تمتلك خلفية عن وظيفة مديرة المدرسة، من خلال أنماط كثيرة في المجتمع تعاملت معهم”، واصفة علاقتها ببطلة العمل، سمية الخشاب، بأنّها “من أصدقائها المفضلين، وبينهما علاقة صداقة قوية”.