الرئيسية / رياضة / قراءة في رباعية فرنسا.. تجنبت لعنة البطل وجيرو يدخل التاريخ

قراءة في رباعية فرنسا.. تجنبت لعنة البطل وجيرو يدخل التاريخ

وتقدم المنتخب الأسترالي مبكرا في الدقيقة التاسعة، لكن تدارك “الديوك” التأخر بتسجيل هدفين في الشوط الأول عن طريق أدريان رابيو في الدقيقة 27، وأوليفييه جيرو في الدقيقة 32.

ووسع رجال المدير الفني ديديه ديشامب النتيجة بتسجيل هدفين في الشوط الثاني، عن طريق كيليان مبابي في الدقيقة 68، ثم جيرو مجددا في الدقيقة 71.

تجنب اللعنة

وتفادى الفرنسيون لعنة حامل اللقب التي مني بها، بالخسارة في افتتاحية مبارياته بمونديال 2002 أمام السنغال، بالخسارة صفر-1 لتودع بعدها المجموعات، بعدما كانت بطلا للعالم في نسخة 1998.

وسقطت إيطاليا حامل اللقب عام 2006 في الفخ ذاته، بالتعادل مع باراغواي في افتتاح مونديال 2010 وودعت المجموعات، وكذلك إسبانيا حامل لقب 2010 التي منيت بخسارة بخماسية أمام هولندا في مستهل مبارياتها لتودع نسخة 2014 من المجموعات.

وكانت آخر الضحايا ألمانيا بطلة 2014، التي خسرت أمام المكسيك بهدف في أول مباراة لها بمونديال 2018، قبل أن تودع من دور المجموعات مثل نظرائها في البطولات السابقة.

إنجاز جيرو

ومن جهة أخرى، نجح جيرو في تسجيل هدفين ليعادل رقم الهداف التاريخي لمنتخب فرنسا تييري هنري برصيد 51 هدفا دوليا.

وبات جيرو أكبر لاعب يسجل هدفا في تاريخ المنتخب الفرنسي، حيث هز الشباك وعمره 36 عاما و35 يوما، متجاوزا زين الدين زيدان في نهائي مونديال 2006 حين سجل في سن 34 عاما و16 يوما أمام إيطاليا.

كما نجح منتخب فرنسا في تسجيل أكثر من هدفين بالرأس للمرة الأولى منذ نهائي مونديال 1998، حين سجل زيدان رأسيتين.

ديشامب يتجاوز مصاعبه

كما تجاوز المدير الفني الفرنسي المصاعب التي واجهت منتخب بلاده، بعد إصابة الثنائي بول بوغبا ونغولو كانتي قبل المونديال، ثم الصدمة بإصابة كريم بنزيمة قبل ساعات من انطلاق البطولة.

وازدادت الأمور سوءا مع الهدف الأول لأستراليا بإصابة لوكاس هيرنانديز الظهير الأيسر للديوك، قبل أن يصحح وضعه في النتيجة.

واحتل المنتخب الفرنسي صدارة المجموعة الرابعة برصيد 3 نقاط، بعد تعادل الدنمارك وتونس في وقت سابق من الثلاثاء، وظلت أستراليا في ذيل المجموعة من دون رصيد.

اترك تعليقاً