الرئيسية / رياضة / المغرب وإسبانيا.. خسرتان وتعادل.. حان وقت الفوز

المغرب وإسبانيا.. خسرتان وتعادل.. حان وقت الفوز

وأما سبب كونها غير مستحيلة، فذلك يعود إلى النتائج التي حققها أسود الأطلس في مشوارهم في المونديال الحالي، حيث حقق الفوز على كل من بلجيكا وكندا، بينما تعادل مع كرواتيا، فتصدر مجموعته برصيد 7 نقاط.

وتمكن المنتخب المغربي من تسجيل 4 أهداف، في حين دخل مرماه هدف وحيد وجاء بنيران صديقة، وهذا يعني أن خط دفاعه متماسك وقوي، ولكنه سيكون قيد الاختبار الحقيقي في المباراة أمام الماتادور الإسباني هذا المساء.

 تاريخ مواجهات المغرب وإسبانيا

سيكون المنتخب المغربي مدفوعا بالرغبة في الفوز في هذه المباراة، خصوصا وأنه كان قد التقى مع المنتخب الإسباني 3 مرات سابقا.

وفي اللقاءات السابقة، وكلها مباريات رسمية، خسر المنتخب المغربي مرتين، وتعادل مرة.

  • الأولى: في إطار التصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس العالم 1962، وتواجه المغرب مع إسبانيا في مباراة الذهاب في 12 نوفمبر عام 1961، وخسرها بهدف دون مقابل.
  • الثانية: هي مباراة الإياب، وأقيمت في 23 نوفمبر 1961، وتمكن المنتخب الإسباني من الفوز على المغرب، بثلاثة أهداف لهدفين وبالتالي شارك المنتخب الإسباني في بطولة كأس العالم 1962 في تشيلي.
  • الثالثة: التقى أسود الأطلس مع الماتدور في دور المجموعات لبطولة كأس العالم 2018 التي استضافتها روسيا، وانتهت بالتعادل بهدفين لكل منهما.

 المرة الثانية

وبلغ المنتخب المغربي دور الستة عشر في كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه بعد 1986، حيث سبق له أن تجاوز دور المجموعات بكأس العالم في مونديال 1986 في المكسيك.

وفي تلك المباراة، التي جمعت أسود الأطلس مع ألمانيا الغربية، نجحت الأخيرة في تسجيل الهدف الوحيد في المباراة في الدقيقة 88 وتأهلت لدور الثمانية.

ولكن في مونديال قطر 2022، تمكن المنتخب المغربي ولأول مرة من تحقيق انتصارين في نسخة واحدة من كأس العالم.

ولا شك أن هذه النتائج تجعل أسود الأطلس مطالبين بتحدي المستحيل من أجل تسجيل فوز أول ورسمي على المنتخب الإسباني، بالإضافة إلى الرغبة في الانتقال إلى دور الثمانية لأول مرة في تاريخه.

اترك تعليقاً