الرئيسية / منوعات / كشف تفاصيل مثيرة بوثائقي هاري وميغان.. وأول تهديد بالقتل

كشف تفاصيل مثيرة بوثائقي هاري وميغان.. وأول تهديد بالقتل

وأجرى هاري مقارنة بين الطريقة التي عاملت بها الصحافة ميغان وبين التدخل الإعلامي المكثف الذي عانت منه والدته الأميرة ديانا، التي لقيت حتفها في حادث سيارة في باريس عام 1997 حين كانت تحاول الهرب من مطاردة المصورين.

وقال هاري، الذي تنحى مع ميغان عن واجباتهما الملكية قبل عامين، إن من واجبه فضح “الاستغلال والرشوة” في وسائل الإعلام.

وفي الحلقات الثلاث الأولى من المسلسل الذي طال انتظاره، كشف دوق ودوقة ساسكس عن سلسلة من الأمور من بينها تذكر ميغان أول تهديد بالقتل تلقته وحديث هاري عن تنكره لمقابلة ميغان وعن لقطات مصورة لم يشاهدها أحد لابنهما آرتشي.

وذكر هاري في المسلسل أنه وميغان “ضحيا بكل شيء” وأنه كان يخشى من تسبب وسائل الإعلام في إقصاء زوجته.

كما أشار إلى “آلام ومعاناة النساء المتزوجات من رجال داخل هذه المؤسسة (العائلة المالكة)”.

ومع ذلك، فإن الحلقات الأولى لم يكن بها أي أمور صادمة للعائلة المالكة، وكان التركيز الرئيسي على طريقة معاملة الصحف الشعبية البريطانية لهما وكيف أثر ذلك على علاقتهما وأدى في النهاية إلى خروجهما من الحياة الملكية الرسمية.

وقالت ميغان: “الحقيقة يجب أن تُقال، فمهما حاولت ومهما كنت جيدة ومهما فعلت، سيجدون طريقة لتدميري”.

واستعدت العائلة المالكة نفسها لانتقادات جديدة منذ أن شن الزوجان هجوما شرسا على بعض أفرادها ومن بينهم والد هاري الملك تشارلز وشقيقه الأكبر الأمير وليام وتحديدا في مقابلة أجرتها مقدمة البرامج الحوارية الأميركية الشهيرة أوبرا وينفري مع الزوجين العام الماضي.

وكانت اتهاماتهما للعائلة المالكة بالعنصرية لاذعة للغاية. وأُثيرت القضية مجددا الأسبوع الماضي عندما تنحت عرابة الأمير وليام البالغة من العمر 83 عاما عن دورها الشرفي كمساعدة للأسرة المالكة بعد أن أدلت بتصريحات “غير مقبولة” عن تراث امرأة سوداء في حفل استقبال بقصر بكنغهام.

وقال قصر بكنغهام إنه لن يعلق على المسلسل. وقالت نتفليكس إن أفراد العائلة المالكة أحجموا عن التعليق في المسلسل، لكن مصدرا من العائلة المالكة أشار إلى أنه لم يتم التواصل مع القصر أو ممثل الأمير وليام أو أفراد العائلة المالكة الآخرين.

كيف كانت الدعاية للمسلسل؟

• تقول ميغان (41 عاما) في مقطع أصدرته “نتفلكس”: “حين تكون المخاطر عالية هكذا، أليس من المنطقي سماع القصة منا؟”.

• يقول هاري (38 عاما) في مقطع دعائي آخر: “لا أحد يعرف الحقيقة تماما. نحن اللذين نعرف الحقيقة بالكامل”.

• يشير الأمير في مقطع آخر إلى أشخاص يعملون لدى العائلة المالكة ويطلعون الصحفيين على أخبار أفراد الأسرة، واصفا الأمر بأنه “لعبة قذرة”.