الرئيسية / رياضة / الإرهاق والركراكي.. أسباب خسارة المغرب أمام كرواتيا

الإرهاق والركراكي.. أسباب خسارة المغرب أمام كرواتيا

المنتخب المغربي أصبح أول فريق عربي وإفريقي يتأهل إلى نصف نهائي كأس العالم بعد النجاح الكبير الذي حققه في مونديال قطر بالتغلب على إسبانيا والبرتغال في ثمن وربع النهائي وقبلها تصدر مجموعته في الدور الأول.

ولكن النهاية لم تكن سعيدة بالكامل، حيث مني المنتخب المغربي بهزيمة أمام كرواتيا، بنتيجة 1-2، في مباراة تحديد المركز الثالث مساء السبت.

أسباب الخسارة

  • كان المغرب على بعد خطوة واحدة من التتويج بأول ميدالية في تاريخ العرب وإفريقيا في بطولة كأس العالم، لكنه لم يكن موفقا في ظهوره الأخير أمام كرواتيا، بسبب الإرهاق الذي ظهر على لاعبي الفريق المغربي وقلص الكثير من خطورتهم. تعرض المغرب لإصابات في مراكز مؤثرة في الملعب، وخاصة في مركزي قلب الدفاع، حيث شهدت مواجهة كرواتيا غياب قلبي الدفاع المخضرمين رومان سايس ونايف أكرد، كما تغيب عن اللقاء الظهير الأيسر نصير مزراوي.
  • انخفاض المعنويات بعد الخسارة أمام منتخب فرنسا في نصف النهائي كان له تأثير كبير على الفريق المغربي الذي لم يستقبل طوال البطولة أي أهداف باستثناء هدف عكسي أمام كندا في مرحلة المجموعات، ثم تلقى هدفين من فرنسا في قبل النهائي ليستقبل مثلهما في مواجهة كرواتيا.
  • قرارات المدرب وليد الركراكي كانت غريبة في بعض النواحي، فالاعتماد على لاعب لا يملك أي خبرة دولية مثل بلال خنوس مكان نجم المنتخب عز الدين أوناحي، كان خيارا غير موفقا، وكذلك هو قرار إشرام اللاعبين الشبان في الشوط الثاني، من أجل منحهم فرصة المشاركة بالعرس الكروي، على حساب الأداء المغربي أمام خصم كرواتي عنيد.

رحلة رائعة

• انتهت رحلة المغرب الرائعة في مونديال قطر 2022 بثلاثة انتصارات على بلجيكا وكندا والبرتغال، وتعادلين مع كراوتيا وإسبانيا (ثم الحسم بركلات الترجيح)، وخسارتين أمام فرنسا وكرواتيا.

• سجل المغرب خلال مشواره في البطولة 6 أهداف واستقبلت شباكه 5 أهداف، وحافظ على نظافة شباكه في 4 مباريات من أصل 7 لقاءات خاضها في كأس العالم.

• سيجني منتخب المغرب ثمار مشواره الرائع في كأس العالم في أول تصنيف رسمي للفيفا قبل نهاية الشهر الجاري، حيث من المتوقع أن يحقق قفزة هائلة من المركز الـ22 ليقتحم مراكز الكبار المتقدمة.

 

اترك تعليقاً